الطب والصحه العلاج,الاعشاب,نصائح طبيه,طبيب,طب,أدويه ,وصفات طبيه.

نصائح للمحافظة على صحة الفم والأسنان

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
يسرا يسرا
افتراضي نصائح للمحافظة على صحة الفم والأسنان

نصائح للمحافظة على صحة الفم والأسنان


نصائح للمحافظة على صحة الفم والأسنان

لا تختلف العناية باللثة والفم والأسنان خلال شهر رمضان كثيرا عما هي عليه بقية أشهر السنة، غير أن هناك أمورا مهمة يجدر بالصائم مراعاتها خلال هذا الشهر منها:
- إن الانقطاع عن تناول الطعام والشراب لساعات طويلة خلال فترة الصيام يسبب جفاف الفم، ما يهيج الأنسجة اللثوية ويتعب اللسان، وبذلك ينصح الصائم بغسيل فمه وترطيبه عدة مرات خلال النهار بما لا يفسد صيامه، كما ان غسل الفم يقلل إلى حد ما من رائحة الفم التي تصاحب الصائم في ساعات ما بعد العصر.
- يعتبر التدخين أحد أهم آفات هذا العصر وأخطرها، لما يحمله من أضرار بالغة على الصحة العامة للمدخنين ومن يحيطون بهم، ولا تقتصر آثاره الخطرة على الجهاز التنفسي وسرطان الرئة، وما يسببه من أمراض القلب والأوعية الدموية، بل ان الضرر يتعدى ذلك بكثير ليشمل أجزاء عديدة من جسم الانسان، بما في ذلك أنسجة الفم واللثة والشفة واللسان وسقف الحلق وغيرها. والتدخين بكل أشكاله سواء السجائر أو الأرجيلة أو السيجار أو الغليون يحمل نفس المخاطر والأضرار،
وبما أن المدخن الصائم ينقطع أثناء صيامه عن التدخين لساعات طويلة، يمكنه بقليل من الصبر أن يجعل من هذا الشهر فرصة مناسبة للإقلاع عن التدخين وتجنب مخاطره الصحية.
- يلجأ كثيرون خلال السهرات الرمضانية لتناول الحلويات المختلفة التي تسبب نخر الأسنان والكثير من المكسرات التي ربما تسبب كسر الحشوات السنية، لذلك يجب تناولها بحذر واعتدال، والاستعاضة عنها بتناول الفواكه الطازجة المفيدة للصحة والأسنان.
- ان مراجعة طبيب الأسنان خلال شهر رمضان ولكل أفراد العائلة تعتبر عادية وضرورية ولا تفسد الصيام، واعطاء البنج الموضعي وإجراء معالجات الفم واللثة والأسنان جميعها ممكنة ولا تفسد صيامه، غير انه من المفضل إجراء مثل هذه المعالجات في الفترة الصباحية وحتى أذان الظهر قبل ان ينخفض مستوى السكر في دم الصائم.
أما فيما يخص تناول الأدوية المرافقة للمعالجات السنية فيمكن اعادة برمجتها ليتم تناولها في فترة ما بين الإفطار والسحور... ويستثنى من ذلك مرضى السكري والمسنون والمصابون بالفشل الكلوي والأمراض المستعصية الأخرى، حيث يتوجب عليهم الإفطار عند إجراء معالجات أو جراحة الفم واللثة والأسنان لهم، واتباع إرشادات الطبيب المعالج بدقة واهتمام.
- إن أفضل الأوقات لتفريش الفم والأسنان خلال رمضان هي بعد تناول وجبة الإفطار وقبل التوجه إلى النوم ومرة ثالثة بعد تناول وجبة السحور، ولا مانع من استعمال السواك بعد تفريش الأسنان، علما بأن السواك لا يصح أن يكون بديلا عن فرشاة الأسنان، وإنما مساعد لها.
هذا الموضوع منقول لتقديم معلومة مفيدة فى الحفاظ على الاسنان
https://dr-fadi.com/


المواضيع المتشابهه:


 
من مواضيعي في كريزي مان

* اختيار استضافة جيدة لموقع يستخدم ووردبريس
* سمارانغ من معالم اندونيسيا
* نصائح للمحافظة على صحة الفم والأسنان

ساره العسليه
افتراضي رد: نصائح للمحافظة على صحة الفم والأسنان

ههههههههههههههههههههههههههههههههههه



 
من مواضيعي في كريزي مان

روان الناجي
افتراضي رد: نصائح للمحافظة على صحة الفم والأسنان

4 وصفات طبيعية لحماية أسنانك من التسوس
تعانى الكثير من النساء والأطفال من مشكلة تسوس الأسنان والتى غالبا ما تبدأ بسيطة حتى تتحول إلى مشكلة كبيرة بعد إهمالها، لتهدد الحصول على ابتسامة حقيقية بسبب الشعور بالخجل أمام الآخرين إلى جانب حدوث تجويف بالأسنان.
وينصح العديد من الخبراء بالإعتماد على الوصفات الطبيعية للحفاظ على صحة الأسنان، وفيما يلي 4 وصفات طبيعية من منزلك تساعدك على محاربة التسوس وتحميك من مخاطره


زيت الزيتون:
لمحاربة التسوس عليك دائما دهن أسنانك بقليل من زيت الزيتون مرتين اسبوعيا لحمايتها حيث يعمل زيت الزيتون على تشكيل طبقة عازلة لحماية الأسنان من التسوس.
التفاح:
تناول التفاح بشكل يومى يحمى من التسوس ويعمل على تقوية الأسنان وحمايتها من التسوس.
الملح والسكر:
ملعقة من السكر وأخرى من الملح ويضاف إليهما ملعقة من عسل النحل وتدعك الأسنان جيدا بهذا الخليط دون ماء حيث تساعد هذه الخلطة على تبييض الأسنان وتنظيفها جيدا وحمايتها من التسوس كما أنها تقضى على اصفرار الأسنان الناتج عن تناول الشاى والقهوة والمياه الغازية ولكن عليك أن تنظفى اسنانك جيدا بعد دعكها بهذا الخليط حتى لا يتعلق السكر بأسنانك

الليمون:
يحتوى الليمون على نسبة عالية من مضادات الأكسدة التى تعمل على تنظيف سطح الأسنان من البكتريا كما أنه يزيل البقع الصفراء فى الأسنان الناتجة عن تناول الشاى والقهوة وغيرها

هذا الموضوع منقول لتقديم معلومة مفيدة فى الحفاظ على الاسنان
bently-clinics com/
dr-fadi com



 
من مواضيعي في كريزي مان

روان الناجي
افتراضي رد: نصائح للمحافظة على صحة الفم والأسنان

كيف تحمي أسنانك من البلاك؟
يعد تكون البلاك على الأسنان من المسلمات في حياة كل إنسان وأسنانه! ولكن هذا لا يعني بأي حال من الأحوال أنت تستسلم له وتدعه "يأكل أسنانك"، اليك الطرق التي تساهم في حماية أسنانك من البلاك:
كيف يمكنك محاربة البلاك؟
ما هو البلاك Plaque؟

البلاك هو ذلك الغشاء اللزج الشفاف الذي يغلف أسنانك عندما تتكاثر البكتريا الضارة داخل فمك. يتكون البلاك عندما تتراكم بقايا الأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات، كالسكريات والنشويات، لمدة طويلة على الأسنان وما بينها. ومن أبرز هذه الأطعمة منتجات الألبان والمشروبات الغازية والزبيب والحلوى.

وتكمن خطورة البلاك في أن تراكمه بكثرة وإهمال علاجه والتخلص منه يؤدي إلى عواقب صحية غير محمودة على صحتك وصحة أسنانك، إذ يؤدي إلى:

تدمير مينا الأسنان وتسوسها.
الإصابة بأمراض والتهابات اللثة.
نشاط متصاعد للجهاز المناعي، وبالتالي التهابات متعددة في مختلف أجهزة الجسم، مما يؤدي للإصابة بالعديد من الأمراض والشيخوخة المبكرة.



وعلى الرغم من أنه من الصعب منع تكون البكتيريا الضارة داخل الفم، إلا أنك يمكنك ومن خلال بعض العادات اليومية والدورية اليسيرة أن تحافظ عليها ضمن معدلات غير ضارة، وتحافظ على أسنانك ولثتك من خطر البلاك. ومن أبرز هذه العادات:
1- غسل الأسنان وتنظيفها

غسيل الأسنان بالفرشاة والمعجون مرتين يومياً على الأقل، صباحاً ومساءً. ويفضل القيام بذلك أيضاً عقب تناول كل وجبة طعام للتخلص من بقاياه أولاً بأول، وبالتالي التقليل من فرص تكون البلاك. وينصح كذلك باستخدام فرشاة ناعمة لتنظيف الأسنان منعاً لإيذاء اللثة، واستبدالها بأخرى جديدة كل 3 إلى 4 أشهر. للحصول على أفضل النتائج من عملية تنظيف الأسنان بالفرشاة والمعجون، احرص على:


أن تكون الفرشاة في زاوية 45 درجة مع لثتك.
تنظيف أسنانك برفق وباتباع حركات دائرية.
تنظيف أسنانك بالكامل لمدة دقيقتين في المرة الواحدة، بما يتضمن الأجزاء الداخلية والخارجية والعلوية.
تنظيف لسانك بفرشاة خاصة أو بظهر فرشاة أسنانك (إن كانت مصممة لهذا الغرض) لتجنب تكون البكتريا الضارة عليه، والحفاظ على رائحة فم جيدة.

2- استخدم الخيط باستمرار

تنظيف ما بين الأسنان باستخدام الخيط أو الفرشاة الخاصة بذلك ولا تنسى استخدام غسول الأسنان، فهو شديد الفعالية في هذا الصدد، إذ يصل لكافة الأماكن التي لا تصل إليها فرشاة الأسنان ويزيل كل بقايا الطعام العالقة. ويمكن استخدام الخيط لتنظيف الأسنان قبل أو بعد استخدام الفرشاة والمعجون، كما تفضل.

كما وقد ينصح باستخدام السواك بانتظام لتنظيف الأسنان والاستفادة من المواد التي يحتويها، والمضادة لتكون البكتريا الضارة داخل الفم.
3- استخدام غسول الفم

الغرغرة بغسول الفم مرتين يومياً، فالأنواع المضادة للبكتيريا تساعد كثيراً في تليين البلاك، وتسهل إزالته حال تكونه، ولا تتوقف فوائد غسول الفم عند ذلك فحسب، بل يعمل غسول الفم المطهر على القضاء على الجراثيم التي يسبب تراكمها في الفم الإصابة بالتهابات اللثة. ويفضل استشارة طبيب الأسنان عن أكثر أنواع غسول الأسنان ملائمة لك للحصول على أفضل النتائج، إسأل طبيبك عن غسول الفم بخلاصة المسواك والذي يتميز بخصائصه المطهرة والتي تحمي من تراكم الجراثيم والتهابات اللثة الناتجة عنها.
4- الابتعاد عن السكريات البسيطة

قلل من تناول السكريات والنشويات، إذ تسارع البكتريا إلى بقايا الأطعمة التي تحتوي عليهما بمجرد أن تنتهي من الطعام. لذا، قد يكون من المفيد أن تراقب جيداً القدر الذي تتناوله من هذه الأطعمة، للتقليل من هجمات البكتريا المسببة للبلاك. وعلى رأس هذه الأطعمة الضارة بصحة أسنانك:


شرائح البطاطا المقلية والخبز.
الحلوى المطاطة واللزجة (التوفي واللبان الذي يحتوي على السكر).
المياه الغازية.
الكحوليات.

إذا تناولت أطعمة تحتوي على النشويات أو السكريات، احرص على:

إن لم تكن الفرشاة والمعجون أو غسول الفم في متناول يدك، استعمل غسول الفم، فهو يساعد على التخلص من البكتيريا الضارة الموجودة داخل الفم.
تنظيف أسنانك بالفرشاة والمعجون أو غسول الفم عقب تناولها مباشرة.
شرب الكثير من المياه بعد تناولها للتخلص من بقاياها قدر الإمكان.

5- زيارة الطبيب

زيارة طبيب الأسنان مرتين سنوياً للفحص الدوري والحفاظ على صحة أسنانك بوجه عام، والتخلص من البلاك قبل أن تتفاقم نتائجه، وقد ينصحك طبيب الأسنان بزيادة عدد زيارات الفحص الدوري سنوياً أو تقليلها، وفقاً لحالة أسنانك ولثتك.

وتشير بعض الدراسات إلى أن هناك بعض الأطعمة والمشروبات التي من شأنها التقليل من تكون البلاك وعلى رأسها:

الشاي الأخضر، بسبب احتوائه على البوليفينول (Polyphenols)، الذي يكافح تكون البكتريا المكونة للبلاك.
عصير التوت البري، فهو يعطل عمل الانزيمات الخاصة بالبكتريا المكونة للبلاك.
زيت الزيتون، بسبب احتوائه على عنصر (Oleuropein) المكافح للبكتريا الضارة بالأسنان واللثة.
هذا الموضوع منقول لتقديم معلومة مفيدة فى الحفاظ على الاسنان
bently-clinics com/
dr-fadi com



 
من مواضيعي في كريزي مان

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للمحافظة, الفم, صحة, علي, والأسنان, نصائح



جديد مواضيع قسم الطب والصحه
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 05:46 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.1
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO

جميع المواضيع والمشاركات المكتوبة تعبر عن وجهة نظر صاحبها ... ولا تعبر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدي

1
دردشة كريزي مان اون لاين
دخول الاعضاء