منتدي شباب وبنات منتديات شباب وبنات منتدي حوار ومناقشات ساخنه جدا بين الشباب والبنات ادخل شارك ومتتكسفش

إضافة رد
janna
Eh S(21)

حلقات تجنن والله يا بوريو

مستنيه اخر حلقات بقى

ميرسي يا قمر


!!..nasoom..!!
افتراضي

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة janna مشاهدة المشاركة
حلقات تجنن والله يا بوريو

مستنيه اخر حلقات بقى

ميرسي يا قمر
ميرسى يا جنه يا حبيبتى

نورتينى يا قمر

وتابعى معايا يا جميل


!!..nasoom..!!
افتراضي

الحلقه 27
***************************

ما كنتش أعرف إن فترة كتب الكتاب حلوة أوى كده.......... دلوقتى فعلا انا حاسة انى انا وأحمد كيان واحد مش خايفة من حد ولا قلقانه على حاجة طول ما هو جنبى. وكمان دلوقتى بقدر أنزل معاه فى الشارع علشان نختار الفرش بتاع البيت من غير ما اكون قلقانة انى بعمل حاجة حرام صحيح لازم يكون معايا حد من اخواتى أو حد من أخواته بس برضه بكون مبسوطة ربنا يخليه ليا. وأقدر اخليه اسعد واحد فى الدنيا دى كلها واشوفه كمان أنجح واحد فى مجاله يا رب)



--أم نهى: نهى يالا يا بنتى علشان ننزل هنتأخر.أنتى مبطبطليش سرحان أبدا ولا ايه؟

نهى: لا ابدا يا ماما بس كنت بفكر.

أم نهى: والله المفروض ما تفكريش فى حاجة ابدا غير فى فرحك اللى بعد أسبوع من النهاردة ولا ايه.

نهى: اه يا ماما عندك حق الحمد لله أمتحانات الترم اللى فات كانت أخر ترم همتحنه هنا فى البيت ربنا يستر بقى فى الترم الجاى.

أم نهى: أنا لولا انى واثقة إن أحمد هيكون قد وعده لينا بأنك تكملى تعليمك وتنجحى بتقدير زى كل سنة انا عمرى ما كنت وافقت على جوازك دلوقتى أبداااااااااااا.

نهى راحت تحضن أمها: ربنا يخليكم ليا يا ماما ..مممممممم بس قوليلى بقى يا ترى المفجأة اللى احنا عاملينها لأحمد ديه هتعجبه.

أم نهى: هو مش لما جابلك فستان الفرح كانت فرحة كبيرة بالنسبة لك.

نهى: اه طبعا انا كنت هطير من الفرحة.

أم نهى: طيب خلاص وانتى كمان لما تجيبيله البدلة هتكون مفجأة بالنسبة له وهيفرح بيها. ربنا بس يستر ع المقاسات.

نهى: لا متقلقيش انا عملت حسابى وقلت لعاطف يشوفلى المقاسات من غير ما أحمد يحس وحلفته كمان ميقولش لحد خالص وكمان هو مش عارف انا عاوزة المقاسات ليه.

أم نهى: طب كويس فكرة كويسة يالا بقى علشان منتأخرش ونرجع بدرى.



**أحمد كان فى الصيدلية**


--ااااااااااااااااه يا انا يا عينى عليك يا واد يا احمد عجزت قبل أوانك ...ليه كده بس يا نهى تسيبينى اوضب الشقة لوحدى ..والله لن أنسى لكى هذا الموقف.(على رأى ونيس)
بس فعلا توضيب البيت وتجهيزه صعب جدااااا جداااااااا وانا بكده لازم أعذر نهى أزاى يعنى هتقدر توفق بين دراستها وبين البيت وطلباته ممممممممم بس انا مقدرش أتنازل عن كرامتى واعمل حاجة فى البيت هعملها ايه يعنى هشطب لها المطبخ ولا اسلقلها اللحمة .هااااااا ربنا يسهلها بقى. بس انا ممكن أساعدها من غير ما اساعدها بس أزاى؟؟؟

^^^
^^
^


؟يعنى مثلا ممكن أحافظ ع المكان اللى انا قاعد فيه وبلاش أرمى هدومى زى ما بعمل هنا واخواتى البنات بيفضلوا يجروا فى الأوض يلموها علشان الغسيل.......... وممكن كمان وهى نهى مش موجودة وانا شربت فى كوباية أو أكلت فى طبق أغسله ومارميهوش فى الحوض كالمعتاد يعنى وبكده أكون بخفف عنها ومن غير ما اتنازل عن كرامتى برضه.

وفى الللحظة
يه جيه محمد أخو أحمد على غير المعتاد وأحمد استغرب جدا من زيارته المفجأة ديه علشان مش متعود منه على انه يزوره فى الصيدليه.

محمد:أنا قلت أجى أتكلم معاك شوية يا ترى عندك وقت.

أحمد: طبعا ايه الكلام اللى انت بتقوله ده ...تشرب ايه بقى؟

محمد:لا ولا حاجة متتعبش نفسك.

أحمد: لا ما انا مش هتعب فى حاجة نهى بسم الله ما شاء الله محسسانى انى قاعد فى البيت التلاجة اللى المفروض يكون فيها حقن وأدوية مالياها ميه ساقعة وفاكهة مش عارف أزاى.

محمد: ربنا يهنيكم ببعض ويجعل حبكم دايما فى نماء.

أحمد: اه بمناسبة الحب بقى أيه اخبارك مع هدير.

محمد: والله يا احمد مش عارف أقولك ايه؟ بس انا فعلا مش قادر احبها مش مستوعب أصلا فكرة انى فيه واحدة ممكن تحل محل هدى.

أحمد: أكلمك بصراحة بقى يا محمد ومن غير ما تزعل.

محمد: طبعا أنا جيتلك علشان كده.

أحمد: والله يا محمد أنا شايف انك مزودها حبتين تلاته....هدى الله يرحمها روحها عند ربها وانت صبرت بدل السنة أتنين وتلاتة وداخل فى خمس سنين دلوقتى وخلاص المفروض بقى انك تعيش حياتك بشكل طبيعى.

محمد: يعنى هى لو هدى فى مكانى وانا اللى كنت موت كانت هيكون موقفها كده برضه يا احمد انا بحبها ومقدرش أنساها.

أحمد: ومين قالك انى بطلب منك تنساها لا طبعا.أنا مقلتش كده حبك لهدى شىء عظيم جدا بس فى نفس الوقت مينفعش اللى انت عامله فى نفسك ده غير انك مش لازم تنسى إنك بتظلم هدير لتانى مرة وده حرام عليك وربنا هيحاسبك على ظلمك ليها ده غير يا محمد اانا مش من السهل اننا نلاقى حد يحبنا كده كل يوم ديه سابت جوزها علشانك وخربت بيتها غير انها كانت رافضة تخلف من زوجها الأولانى على أمل أنكم تتجوزوا. وبعدين انا هسألك سؤال:

إنت ترضى لحد من أخواتنا تنظلم بنفس درجة الظلم اللى انت بتظلمها لهدير؟

محمد: لا طبعا.

أحمد: طب يبقى خلاص إنت لازم تمحى الظلم عن انسانة بتحبك مش تقولها البيت بيت هدى ومفيش ست تانية هتدخله. الكلام ده ما ينفعش يا محمد ولا إيـــــــــــــــــــــــه.

محمد: عندك حق يا أحمد أنا مينفعش أفضل ظالم هدير طول عمرها هى فعلا أستحملتنى كتيير وضحت عشانى أكتر.

وهنا حصل ما الا يحمد عقباه ودخلت الآنسة سماح وشافت محمد.

سماح: أنا شوفت حضرتك قبل كده.

أحمد: اه فعلا ده الدكتور محمد أخويا.

سماح: انا عارفة انه أخوك بس مكنتش أعرف إنه دكتور هو كلكم عاملين تعاقد مع كليات الطب والصيدلة يا دكتور أحمد ولا أيه؟

أحمد: لا ابدا بس محمد دكتور أطفال مالهوش علاقة بالصيدلة ولا الأدوية.

سماح: ااااااه بس انا ملاحظة انه قاعد ساكت كده ومش بيتكلم خالص.

محمد: لا ابدا يا آنسة انا كمان فاكر انى شوفتك فى فرح أحمد ونهى مش انتى بنت عمها.

سماح: اه أنا بنت عمها.


أحمد بيقاطع سماح: على فكرة يا سماح انا كنت عاوز اعزمك على فرح الدكتور محمد .بس كنت مستنى لما نرتب للفرح.

سماح: اييييييييييه فرح الدكتور محمد انا اللى أعرفه انه مراته متوفيه من فترة طويلة.

أحمد: ايوة بس هو الحمد لله خطب دكتورة زميلته وهيتجوزوا إن شاء الله فى خلال شهرين تلاته.

سماح: والله ألف مبروك يا دكتور ..........طب عن آذنك بقى يا دكتور أحمد علشان مش فاضية.

أحمد: ايوة بس انتى مقلتيش انتى جيتى ليه؟

سماح: لا ابدا بس كنت بسلم.

أحمد: ماشى الله يسلمك... ولو شوفتى نهى وانتى طالعة قوليلها تتصل بيا علشان عاوزها.

سماح بغيظ: ماشى يا دكتور أحمد بس خد نايبك منى صبر.

أحمد: شرفتى يا سماح.


محمد: أنت بتعاملها كده ليه يا أحمد أنت ناسى انها بنت عم مراتك.

أحمد: ماهى علشان بنت عم مراتى انا خايف منها بس ربنا يستر.



--سماح طلعت ع البيت وهى هتفرقع من الغيظ من الكلام اللى قالهولها أحمد(قال يقولى لو شوفتى نهى خليها تكلمنى قال........والله أنا لو شوفتها أموتها اخنقها مش أقولها معرفش ايه حاجة تفرس ...لا واأدهى كمان إن أخوه المكتئب الحزين على مراته طلع كمان خاطب ومن قريب وانا الى قلت أدخله من باب الحنية والعطف علشان أعوضه مراته الى ماتت تطلعلى واحدة تانية فى البخت ياعينى على بختك يا بت يا سماح....


وهنا دخلت أم سماح عليها لأن صوتها كان عالى : إيه يا موحة انتى أتجننتى ولا ايه .. بتكلمى نفسك ليه يا بنتى؟

سماح: ولا حاجة يا ماما هموت بس من الغيظ اللى انا فيه.

أم سماح: ليه كده بس يا بنتى ايه اللى حصل؟

سماح: يعنى مش عارفة ايه اللى حصل كل بنت دلوقتى بتتجوز وتتخطب وانا لا تعليم ولا جواز ولا أى حاجة.

أم سماح: والله انتى اللى عملتى كده فى نفسك علشان عماد كان فى ايديك وانتى اللى ضيعتيه معرفتيش تحافظى عليه.

سماح: ما انا قلتلك يا ماما إن أمه شحنته من ناحيتى علشان تجوزه بنت خالته واتبلوا عليا وقالوا انه هو شافنى قاعدة فى كازينو مع واحد وانتى عارفة يا ماما انى انا أخلاقى متسمحليش ابدا انى أعمل حاجة زى كده.

أم سماح: معلش يا سماح إن شاء الله ربنا يبختلك ومتعرفيش الأيام مخبيالك ايه وبالنسبة لعماد ووالدته متقوليش حاجة غير حسبى الله ونعم الوكيل . ده لو هو ظلمك.

سماح بغيظ شديـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــد:
حسبــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــى الله ونعم الوكيل................


!!..nasoom..!!
افتراضي

الحلقه 28

والأخـــــــــــيـــــــــــــــره
**************************************



**أستيقظت نهى من نومها المتقطع وكأنها لم يتسلل النوم الى عينيها ساعة واحدة: اااااااااااااااااااااه ع التعب انا مش عارفة انام خالص إيه القلق ده بس يا ربى انا ايه اللى مخوفنى بس؟؟؟صحيح انا زعلانة انى هخرج من أوضتى اللى اتربيت فيها ومن وسط اخواتى بس برضه فرحانه انى داخله على حياة جديدة لكن المجهول دايما بيقلق الإنسان علشان كده الناس بتخاف من الضلمة لانها بالنسبة ليهم حاجة مجهولة ...تمام زى ما انا خايفة من الحياة الجديدة.. اللى انا داخلة عليها بس إن شاء الله أحمد يكون نعم الزوج زى ما انا بتمنى اكون بالنسبة له نعم الزوجة ...

وقامت نهى علشان تكلم أحمد وتصحيه لانها سمعت صوت والدته واخواته فى البيت عندهم

نهى: أحمد ...انت فين؟

أحمد وعلامات النوم على صوته: حراااااااام عليكى يا نهى الساعة 11 وانا عاوز انام.

نهى: مامتك واخواتك هنا انت مجتش ليه؟؟

أحمد: أجى أعمل ايه ...طب اخواتى وهيروحوا معاكى عند الكوافيرة وماما ومامتك هيقعدوا يحضروا العشا بتاعنا بليل انا اجى ليه بقى علشان أنقى الرز ولا اقشر الكوسة.

نهى: والله يا احمد انت مبتحسش انا منمتش لحد دلوقتى من القلق والتفكير.

أحمد: انتى مش من المفروض تروحى للكوافيرة قبل الضهر برضه. منزتيش ليه؟

نهى: علشان مفتاح الشقة مع حضرتك وانا عاوزاه علشان ماما هتبعت حاجات هناك.

أحمد: طيب قومى اخرجى لهم دلوقتى وكمان نص ساعة كده البسى عشان تنزلى وعدى عليا فى الصيدلية خدى المفتاح الأول.

نهى بنرفزة: يالهووووووووى...حرام عليك يا اخى اتقى الله ده يوم فرحك وعاوز كمان تشتغل وتفتح الصيدلية ........أقول عليك ايه بس.

أحمد: ايه ....ايه ..فيه ايه لده كله الموضوع مش كده خالص ...الموضوع انى مستنى طلبية بعد الضهر على طول هستلمها وهقفل بعد كده.

نهى: ماشى وهتعمل ايه بعد كده؟

أحمد: ولا حاجة. هروح البيت علشان انام أعمل ايه يعنى.

نهى: كمان تنام تصدق انك رايق .. هو مش النهاردة فرحك برضه.ولا انا غلطانه.

أحمد: ماهو علشان فرحى لازم انام قد 8 أو 10 ساعات كده علشان اكون فايق وبعدين يا هانم لو انتى عندك نقطة من الاحمر كنتى حسيتى بالتعب اللى فيا من توضيب البيت و كان زمانك عاوزة تنامى سنه ...ويالا اقفلى بقى علشان اناملى نص ساعة ديه قبل ما انزل ...

نهى: ماشى يا احمد نام يارب تنام عليك حيطة.

أحمد: بتدعى عليا برضه يا نهى؟

نهى: لا يا حبيبى الف مليون بعد الشر عليك من غيظى بس منك وبعدين تنام عليك حيطة بلاستيك مش اسمنت.... يالا باى بقى علشان مطعطلنيش.ســــــــــلام.






ونزلت نهى وهى فرحانه علشان تروح للكوافيرة ...وقابلت سماح وهى ع السلم.

سماح: العروسة نزلة متأخرة ليه؟؟؟

نهى: لا ابدا أنا لسة قدامى ساعة على ميعاد الكوافير بس رايحة لاحمد الصيدية علشان اخد منه مفتاح الشقة.

سماح: هو أحمد فى الصيدلية النهاردة وفرحكم بليل ؟.

نهى: ااااااه هو بس وراه حاجات هيخلصها وهيمشى على طول.

سماح: طب خلاص تعالى معايا اوريكى الفستان اللى هلبسه بليل.

نهى: لا مش هقدر يا سماح انا كده هتأخر بليل اشوفه وانتى لابساه.

سماح: عشان خاطرى ده جوا فى اوضتى ومش هنكمل دقيقة علشان لو مش حلو الحق اغيره لسة فيه وقت.

نهى: خلاص ماشى بس يالا بسرعة.

**دخلت نهى مع سماح شقتهم علشان تشوف فستان سماح...لكن الانسة سابتها فى الصالون ودخلت اوضتها تكلم أمانى.

سماح: ايوة يا بت يا أمانى ...ألبسى بسرعة البرق .وانزلى حاااااااالا.

أمانى: هو الواد فى الصيدية ولا ايه؟

سماح: ايوة يا غبية يالا بسرعة انا مصدقت معطلة نهى لحد انتى ما توصلى.. يالا بسرعة أخلصى.

أمانى: خلاص ...خلاص... فى خلال 10 دقايق هكون هناك .


**نهى قاعدة فى الصالون وقلقت من تأخير سماح**

نهى: يالا يا سماح انا كده هتأخر كل ده بتقيسى الفستان.

سماح: اه خلاص اهوه أنا جايه.إيه رأيك فى الفستان بقى؟؟؟؟حلو مش كده؟

نهى: اه جميل أوى باى بقى علشان متأخرش نتقابل بليل.






**نزلت أمانى عند أحمد الصيدليه وطلبت منه يديها حقنه لأنها بتعانى من مغص شديـــــــــد جدا فى معدتها....

لكن أحمد لاحظ عليها الدلع والميوعة فى الكلام وكمان كانت بتحاول تقرب منه بشكل غير طبيعى..

أحمد: ايه يا آنسة فيه أيه؟

أمانى: ولا حاجة يا دكتور أنا بس تعبانه شوية وحاسة انى هقع من طولى...ممكن تسندنى؟؟

أحمد : طيب أتفضلى اقعدى وان شاء الله تكونى كويسة.

*أمانى قعدت وبتمثل طبعا انها تعبانة وحطت الموبيل بتاعها ع المكتب.

أحمد بعد ما جهز الحقنه:أتفضلى يا أنسة علشان تاخدى الحقنة.


*دخلت أمانى ع المعمل والمفروض ان أحمد كان هيدخل وراها لكن موبيلها رن وهى سايباه برة ع المكتب وأحمد كان لسة مش دخل وراها ولما لقى الموبيل بيرن بنظرة فضول بص فى الرقم وشاف الرقم اللى مكتوب ع الشاشة باسم سماح...

(سماح....يا ترى سماح مين ....يا خوفى لتكون هى....وتبقى هى اللى ورا البت المايصة ديه.......أستر يا رب)

أمانى: أيه يا احمد أنت كل ده بتجهز الحقنه؟

أحمد:أمشى أطلعى برة ومش عاوز أشوف وشك تانى هنا.

لسة أمانى هترد عليه لكن دخلت نهى وشافت أمانى واقفة ناحية المعمل وبتتكلم مع احمد والوضع غير طبيعى.

نهى: السلام عليكم .

أحمد: نهى خدى موبيل الآنسة وشوفى الرقم اللى متسجل عليه باسم سماح هو رقم سماح بنت عمك ولا لأ؟

أمانى: ايه اللى انت بتعمله ده يا دكتور لو سمحت هات الموبيل بتاعى.

أحمد: لا ياآنسة معلش متأسف مش من قبل ما الشك اللى جوايا يكون يقين.

نهى:أنا مش فاهمة حاجة يا أحمد ايه اللى انتى بتعمله ده وبعدين ديه أمانى صحبت سماح بنت عمى وأنا مسمحلكش تعمل معاها كده.

أحمد: الرقم اللى موجود رقم سماح بنت عمك ولا لأ؟

نهى: ايوة هو بس أنا مش فاهمة حاجة ايه اللى حصل.

أحمد بيلتفت لأمانى: أنتى بقى اللى بعتاكى سماح مش كده؟

أمانى: أنا فعلا صاحبة سماح لكن مش فاهمة انت بتتكلم عن ايه؟

أحمد: لا انتى فاهمة ...واللى متأكد منه انك مرتبة زيارتك المشرفة ديه مع سماح وكمان عاملين حسابكم ان نهى جايه ..وعلشان كده طلبتى منى أديكى حقنه علشان نهى تيجى وتشوفنى معاكى وينتهى مشروع الجواز ...مش ديه الحقيقة يا آنسة أمانى.

أمانى: لا مش هى ديه الحقية يا فندم وأنت بتتهمنى اتهامات مالهاش اى لزمة.

أحمد بيقاطع أمانى: مين اللى ورا موضوع الصور يا أمانى ...ومن فضلك بلاش كذب لأنى على استعداد أتصل بسماح وهعرف الحقيقة يعنى هعرفها.


أمانى شافت أن أحمد بذكائه كشفها وإنه لا مفر من أنها تقول الحقيقة قدامهم. وهى بتحكى على طول أحمد افتكر كلمة سماح لما قالتله:ماشى يا دكتور أحمد....خد نايبك منى صبر..

وبعد ما خلصت أمانى كل الكلام اللى عندها وبرئت نهى من موضوع الصور استئذنت ومشيت.

لكن نهى انهارت فى العياط: أنا مش مصدقى يا أحمد ان بنت عمى تعمل معايا كل ده....ديه عاوزة تدمرنى وتخرب حياتى مع انى عمرى ما عملت فيها حاجة وحشة.

أحمد: نهى ....علشان خاطرى مش عاوز عياط فى يوم زى ده...بلاش تفسدى فرحتنا.

نهى: فرحتنا..وهى فين فرحتنا ديه بقى؟

أحمد: لا يا حبيبتى موجودة فرحتى بيكى وفرحتك بيا. ومش عاوز أى حد يعرف حاجة عن الموضوع ده ومش عاوزك تفكرى فيه تانى وسماح ديه مش عاوزك تكلميها ولا حتى بصباح الخير...أتفقنا.

نهى: حاضر يا حبيبى اتفقنا.

أحمد: طيب يالا بقى يا حبيبتى انا هوصلك للكوافير بنفسى.

نهى: ربنا يخليك ليا يا حبيبى ...ويبعد عنا الشيطان وأعوانه بس انت مش مستنى طلبية دلوقتى؟

أحمد: لا ما هو لسة ساعة ع الميعاد ألحق أوصلك وارجع تانى. يالا بينا بقى علشان عاوزك تبقى زى القمر بليل.






**يوم الفرح بليل أحمد خلاص استعد على منيعاده مع نهى والكوافيرة علشان يروح يجيب نهى وكان الميعاد الساعة 8 وفضل يا عينى واقف قدام باب الكوافير هو وباقى العربيات وكده لحد الساعة 10.30 لما كان الواد هيشيط من الغيظ ..


محمد: ايه يا أحمد نهى لسة مخلصتش؟

أحمد: لا يا سيدى لسة وكل ما تصل بيها ترد عليها بمنتهى البرود وتقولى أستنى شوية يعنى هو الفرح هيطير. ) لما انا نفسى اخنقها لو شفتها.


محمد: أهدى بس شوية ...هدير اتصلت وقالت خلاص هما قدامهم دقيقتين ويخرجوا.

أحمد: يا مسهل.... بس فعلا حاجة مئرفة لما اشوفها بس بلا جواز بلا غم ...أنا كان مالى ومال المشوار ده بس ياربى.


محمد بينادى على أحمد: يالا يا احمد نهى خرجت مع البنات.


أحمد: أخيييييييييييييييييييييييراااااااااااااا...حسبى الله ونعم الوكيل.



أحمد راح عند نهى : ايه القمـــــــــــــــــــر ده؟؟؟؟ده انا معرفتكيش.

نهى: مش انت اللى مستعجلنى وقاعد يالا ...يالا...

أحمد بيبوص لنهى وساكت.

نهى: يالا يا احمد احنا هنفضل واقفين كده الدنيا اتزحمت.

أحمد: بس انا مش شايف اى حد من كل الى واقفين غيرك.


وفى حفلة الفرح نهى دايما كانت عالقة النظر باحمد وكأنهم هنا الاتنين فى مكان تانى غير القاعة المليئة بالأهل والأصحاب . وكان هناك الحوار لدائم الذى يدور بينهما ...حوار لا يدور من خلال لغة اللسان بل انه يدور بلغة العيون لا يفهمها أحد سواهما ..
وهنا جريت على لسان نهى الكلمة التى كانت تتمنى ان تقولها لزوجها والتى كانت ترددها دائما بينها وبين نفسها وتكتبها فى سطور قلبها:

وستظل دوما حبيبى ...**حبيب العمر**



!!..nasoom..!!
Eh S(17)

ياااااااارب ان شاء الله تكون اليوميات عجبتكو

وهحاول اجيبلكو يوميات احمد ونهى بعد الجواز

لو حبيتو بس هتاخر شويه على ما اجيبها لانها هتكون تقريبا exclusive على كريزى مان

وربنا يوفقكو كلكو يارب دايما

وميرسى ليكو على متابعتكو الجميله معايا

بجد وحيات ربنا نورتونى وشجعتونى انى انزل الحلقات كلها

وانتظروووووووووووووووونا بعد قليل

بس مش قليل اوى يعنى هو قليل كتير شويه ههههههههههههه

نورتو يا اجدع كريزيويه


سفينة الحب
افتراضي

,تسلم ايديكى يا بوريو


ويالة مستنين يوميات احمد ونهى بعد الجواز متتاخريش علينا


rtag
افتراضي

تسلم ايدك يا بوريو وبجد كانت جميلة ويلا مستنين احمد ونهي بعد الجواز مش تتاخري علينا كتير بقي


abdo@
افتراضي

ياااااااااااه يابريووووو على اجمل واحلى قصة بجد تبعتهاااااااا

والله تسلم ايدك
تحياتى ليكـــــــــــــــــى


لازلت مبتسمه
افتراضي

جمييييييييييييييله اوووووى بجد قصه رومانسيه جدااا وحلوه اوووى وياااااريت تجيبى بعد الجواز بسرعه بقى هههه


شمس البيان
افتراضي

الله عليكى تسلم ايدك بجد انا استمتعت بقرائتها جدا وكانى متخيلاها قصة حقيقية قدامى

تسلمى يا قمراية على المجهود الجميل دة ومنتظرين الجزء التانى

تحياتى ليكى يا جميل


إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
....((((حبيب, العمر)))), احمد, يوميات, ونهى


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
لا ترحل يا حبيب العمر الاكـــشن مــليش فـيـه الشعر والشعراء 2 05-21-2011 01:49 AM
حبيب العمر شاب مهيس جدا الشعر والشعراء 3 06-18-2010 09:44 AM
ايهما تختار صديق العمر ام حبيب القلب فجر الاحلام منتدي شباب وبنات 3 11-28-2009 08:09 PM
لك الحياه يا حبيب العمر قيصر مملكه العذاب كلمات في الحب 7 04-25-2009 06:42 PM
لا تبكي يا حبيب العمر MR_Mido خواطر شعريه 3 08-23-2008 08:31 PM


الساعة الآن 07:53 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.1
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.

جميع المواضيع والمشاركات المكتوبة تعبر عن وجهة نظر صاحبها ... ولا تعبر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدي

دردشة كريزي مان اون لاين
دخول الاعضاء