الإهداءات
Gṏ£ÐëȠ βṏϔ من دبي : بمسي علي كل اخواتي وحبايبي اللي فكرني وحابب اقولهم كل سنه وانتوا طيبين     abdo@ من بني سويف : كل سنه وكل اخواتي طيبين     نجم الغربيه من مصر :     alt@yer_m@zzika من ارض الله : مين من الناس القديمه لسه متابع وموجود     Mr.Hossam من من اتينا : الناس اللي وحشني اجدع ناس كل سنه وانتو طيبين ويارب تكونو بخير دايما     SoLa من القاهره : كل عام وانتم بخير بجد وحشتوني المنتدي الجميل والناس الغالية ال اتعرفة عليهم فيه يارب تكونو في احسن الاحوال     محمد البهلوان من مصر : السلام عليكم يا جماعة فين الناس راحت فين     القبطان مازن من كريزي مان : النت وحش فشخ ف مصر     Angel of love من اسكندريه : وحشتوونى اوى ومفقتده كل صحابى القدام وبتمنالكم كل السعاده والحب     العجمى من العجمى هانوفيل : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته إلى جميع الاحباب والأصدقاء تحية من القلب يارب تكونوا جميعا بخير وسعاد لوشا ورسوله وضع القمر وعاشقة النيل وعبد الجواد والبنت المشاغبة هديل ولينا     محمد البهلوان من مصر : السلام عليكم يا جماعة انتوا وحشتوني اووي ليه الأقسام مفهاش تفاعل وخصوصا اقسام الشعر والخواطر     كناريه من الرياض : السلام عليكم وحشتوني اوي انا لما بدخل هنا بفتكر حاجات جميله اوي ربنا يسعدكم يارب وتكونو جمعيا بخير يارب     *سمسم* من المنصوره : السلام عليكم ورحمة الله واحشنى جداااا ياكريزاوية يارب الجميع يكون ف افضل حال     دي روسي من شارع المعز : يااه المنتدي يعني الذكريات الجميله اتمني الناس كلها تكون بخير     Mahmoud Ali Afia من شنشــــــور : صباح الفل ع أحلي مشرفين وأعضاء وزوار كريزي مان_محمـــــود عافيــــه     طـارق من المطريه -القاهره : أللهم انصر الاسلام وارحم موتانا وموتى المسلمين والمسلمات اللهم اشفي مرضانا ومرضى المسلمين اللهم امين يارب العالمين     gezoooo من لَيبـ❣ـيآ : وآحـ❣ـہشـ❣ـہنـ❣ـہي وآلَلَهـ❣ـي. وبـ❣ـہلَدي وآحـ❣ـہشـ❣ـہآنـ❣ـي آووووووي     ! T-e-G-a ! من البنك الاهلي : كل عام وانتم بخير وحشتوني جداً طبعا خمسه سته الي يعرفوني هناا .. ارسل اليكم تحياتي وان شاء الله تكونه بخير وسعاده دايما يارب ♥     مودى مزاجو من التجمع : السلام عليكم ورحمة الله واحشنى جداااا ياكريزاوية يارب الجميع يكون ف افضل حال     sasa-2010 من مصر : كل عام وانتم جميعا بخير ومنتدانا الغالى كريزى مان بخير ويرجع يلعلع زى الاول ان شاء الله    

غدر الحب

قائمة الاعضاء المشار إليهم :

عدد المعجبين1الاعجاب
  • 1 Post By شريف سويسى

افتراضي غدر الحب
بسم الله الرحمن الرحيم
مقدمه:- غدرالحب
كل منا يمر بحياته بقصه حب تغير مجرا حياته ممكن ان تجعله سعيد وممكن ان تدمره وممكن ان يقتلك الحب وهذا ما سنتعرف عليه فى قصتنا(غدر الحب)
الفكره من القصه ان لانأمن لأحدبسهوله لاننا ممكن ان تنتهى حياتنا نحن ومن حولنا بسبب هذأ الأمان الذىنعطيه للأخرين وهم اقرب الناس لنا نمنحهم الحب والعطف فيغدروننا
الفصل الأول
(ابطال الأ حداث)
(كمال بيه الوالد)(شرى الابنه الكبرى)
(أشرف زوج شرى الأبنه الكبرى)
( شهد الأبنه الصغرى )
( احمد زميل شهد بالجامعه ) ( عاطف السائق) ( الداده )

زقزقت العصافير وقطرات الندى التى تتساقط على اشجار وورود حديقه منزل (كمال بيه:- هذأ الرجل العصامى الذى كان يعمل بالقضاء الى ان حدثت محاوله اغتياله والذى راح ضحيته سائقه ووالد سائقه الحالى والذى رباه كأبن له وأخ لبناته وقام بتعليمه الآ أن عاطف اصرأن يعمل سائق له وذلك لآ نه يعشق الآبنه الصغرى والمدللة ذات العيون السوداء التى عندما تنظر اليهم تنسا من انت وتتوه فى جمال عيناها وشعرها الآسودالخليجى وبشرتها البيضاء الناعمه كالحرير الطبيعى وابتسامتها المشعه بالأمل والحياه التى تملآ منزل هذه العائله بالحب والفرحه وهى التى تعطى لحياتهم مزاقأ خاصا لذلك سماها والدها شهد لانها حلوى ايامه وامله الذى انتظره لآنه فقدالآمل أن ينجب مره اخرى وظل سنوات فى انتظارمولود الى ان جاءت شهد لتجعل حياته بطعم خاص طعم الفرح والسعاده:
اما عن شرى فهى صوت العقل بالمنزل والآم التى ربت شهد بعد وفاه والدتهم وكرست لها حياتها هى نبع الحب والحنان الا ان والدها لما ينسا لها وقوفهافى وجهه من اجل ان تتزوج أشرف
هذا المحامى الذى لن ينسا له تحايله على القانون لاخراج متهم وهذه وجهه نظره فى الحياه ان المحامى هو صوت الدفاع الذى يحمى الابرياء الا اذا تحايل على القانون فانه صوت الدمار الذى يعصف بكيان المجتمع
الا انه لا يستطيع ان يرفض لبناته طلب فهم ثروته الحقيقيه لذلك اصر ان يقيم اشرف معهم فى المنزل ليطمئن على ابنته الذى يعتبرها امه وليست ابنته فقط ؛
دوت ضحكات شهد لتملا ارجاء المنزل وهى وهى تقفز السلالم ومن خلفها تعالت صيحات شرى توبخها لانها لم تتناول فطورها حتى الان بالاسفل جلس كمال بيه يقرا صحيفته ويبتسم مما يراه من بناته ويحمد ربه على جعل ابنته الكبرى بكل هذا الحنان والعطف لتعوضه هو وصغيرته عن فقدان زوجته وعند تذكره زوجته اغرورقت عيناه بالدموع وسرح فى ذكراها الى ان اخرجه صوت شهد وهى تجرى بمرح حوله هروبا من شرى وصوتها الغاضب دائما من شده خوفها عليها لانها تعتبرها ابنتها جاء صوت شرى امر بنبره حاده وهى تقول لشهد: انا قلت الف مره متنزليش السلم كدا تقعى تتعورى ومافيش خروج من غير فطار شهد بشفتان مزمومتان وابتسامه الاستسلام
انا عارفه اوامر الصول شرى محدش بيقدر عليها شرى وابتسامه النصرعلى شفتاها طبعا يالله قدامى على السفره شرى تنادى بباها يالله بابا عشان تفطر تلمح شرى دموع فى عيون والدها يحاول ان يخفيه عن بناته تجلس شرى على طرفى مقعد والدها وبعدين يا بابا مبحبش اشوفك حزين ادعلها بالرحمه تقف شهد واضعه يداها بخصرها وهى تقول مش طالبه دراما على الصبح ياسى بابا انت والصول شرى حتاخر على جامعتى خلاص بقا بزمتكم حد يشوفنى ويحزن تبتسم شرى وهى تقول لا طبعا يا سياده المهرج قدامى على السفره تضحك شهد وهى تؤدى التحيه العسكريه تمام ياسياده الصول وراك فى هذه اللحظه كان قلب شهد يتمزق لذكرى والدتها لكنها لا تظهر ما بداخلها من الام لانها كما يقولون هى ضحكه هذا المنزل وفرحته جلس الجميع على المائده "
كمال بيه يسال ابنته:- هو جوزك فين شرى حبيبتى تنتفض شرى فجاءه وهى تقول ياخبر انا نسيته خالص ياتى صوت اشرف من خلفها دا العادى يا مدام انا دايما اخر اهتماماتك لو افتكرتى اصلا "
كمال بيه بصوت امر لاشرف انا قلت مليون مره ليك متكلمش بنتى كدا اشرف بصوت ساخط مدافعا عن حقه كا زوج وهى كمان مراتى لازم تفهم ان عليه حقوق وواجبات شرى ل اشرف انت عصبى كدا ليه ارجوك اهدا شهد خلاص يا جماعه خلاص ياسى بابا خلاص يا ابيه وحياتى متتخانقوش اشرف بصوت يتبدل من الغضب الى صوت حنون ولايهمك يا عيون ابيه اشرف لكمال بيه انا اسف يا عمى انا اسف يا شرى
ارجوك يا عمى تسامحنى وتغفرلى طريقه كلامى :
كمال بيه يقول له فى حاجه غريبه فيك النهارده اشرف بصوت حائر عندى قضيه حتهدد حياه ومصير انسان ،
كمال بيه لآ متقلقش انت محامى متميز استاذ فى التحايل شرى بنظره عتاب واعتراض لابيها عما قاله"
اشرف لكمال بيه ياعمى حضرتك حتفضل ظالمنى كتير؟ انا شرحت لحضرتك الف مره انى مكنتش اعرف وكنت بدافع عن موكلى وكانت مساله حياه اوموت بالنسبه ليه خساارتى فيها معناها ضياع مستقبلى المهنى تقطع شهد كلامهم طيب اسيبكم تكملو الفيلم بتاع كل يوم وسلام انا عشان حتاخر على جامعتى تقوم شرى مسرعه وتاتى بحقيبتها فهى طبيبه لكنها لاتمارس الطب الا من خلال عياده فتحتها بمنزل ابيها لمعالجه الفقراءصدقه على روح والدتها شهد لاختها ياصول شرى انا بخير شرى بنظره امره لاختها تعنى ان تصمت شهد كا العاده لازم استسلم بس اعمل حسابك ياصول شرى المره الجايه كلمتى لايمكن تنزل الارض ابدا تضحك شرى وتقيس لها الحراره وتعطيها دواء لتاخذه شهد بصوت غاضب كا الاطفال بابا خليها ترحمنى دا مكانش دور برد وخفيت منه انا بجد حتاخر
شرى تقول لها خدى دواكى وروحى لسه بدرى اشرف يقف بجوارها ويضع يداه على كتقى شهد وهى تاخذ الدواء حنعمل ايه يا شهد قدرنا نعيش تحت حكم فرمانات عسكريه لا يمكن التعامل معها تضحك شهد وتخرج مسرعه وهى تلوح لهم بيداها يودعها الجميع بابتسامه لكن شرى يبدا قلقها فاللحظات التى تقضيه بدون شهد تقضيه بخوف وقلق على صغيرتها شهد
شرى لابيها بابا ححضرلك فنجان ينسون ينظر لها والدها باستعطاف ويقول لو ممكن يعنى فنجان قهوه تضحك شرى وهى تهز براسها علامه الرفض انا قلت بعد الغدا تشرب فنجان انما الصبح ممنوع كمال بيه لابنته وكانه طفل يحدث امه ان تسمح له باللهو واللعب منا فطرت شرى انا زى بباكى بردو تضع شرى احدى يداها فى خصر والاخرى تنقر بها نقرات خفيف على وجهها اسفه ياسى بابا يقاطعها اشرف معلش لو سمحتى شرى اعملى لعمى وليه قهوه لانى عايز اخد راى عمى فى القضيه تنظر شرى لزوجها بنظره الاستسلام فهى لاتستطيع ان ترفض له طلب لانها تعشقه وتخاف ان يفكر انهم يتحكمون بقرارته ويكفيه ما يعانيه من سخط والدها عليه دائما وهو يتحمل ويصبر من اجلها تبتسم شرى وتقول لزوجها بس دا قانونا رشوه يا سياده المحامى عشان بابا يساعدك يبتم كمال بيه وهو يفرك يداه ببعضهم ويبلل شفتاه بطرف لسانه وهو يقول انى احب هذا النوع من الرشاوى يغرق الجميع فى ضحكاتهم وتقول شرى لبباها لما الامر بيتعلق بالقهوه بتنسا اسمك يا بابا على العموم حاضر عن ازنكم وحعملها كمان بنفسى.
يبتسم الاب ياسلام حيكون احلى فنجان قهوه من اجمل ايد فى الكون تبتسم شرى وتذهب للمطبخ.
يقوم مال بيه وهو يضرب بيداه كتلتى مقعده ويقول لآشرف ياالة بينا احنا كمان على المكتب يذهب اشرف خلفه وهو يقول اد ايه ببقا فرحان لما بتروق وتتعامل معايا انى ابنك بقلب صافى وتنسا موضوع القضيه الى مش قادر تنساهارغم انى بقالى سنين بكفرعن زنب عملته من غير قصد لانى مكنتش اعرف المتهم برىء ولا لا يستدير كمال بيه بوجه يرتسم عليه نظره الاب الذى ينصح ابنه ويقول له يا اشرف الانسان مننا لو ضعف وخلى حد يتحكم فيه وفى مبادئه حيكون الفشل مصيره وانت وافقت تترافع عن المتهم بامر من المحامى الى كنت بتدرب معاه فى قضيه مخدرات المتهم فيها سبق اتهامه اكتر من مره لكنه بتحايله على القانون وبمساعده محامين وافقوا يقفو ويترافعو عنه خرج انت عارف ان قضايا المخدرات بالنسبه ليه زيها زى الجاسوسيه يفرق ايه تاجر المخدرات الى بيدمر كيان الاسره والمجتمع عن الجاسوس الى
بيهدد الامن والاستقرار ويكمل طريقه الى المكتب وخلفه اشرف وانا فهمت كدا وحضرتك عارف من يوميها مبقبلش قضيه مخدرات الا ان اتاكدت ببراءه المتهم وانه فعلا مالوش زنب ودا ارضاء لحضرتك واقتناعى الكامل بمبدائك.
يجلس كمال بيه على المكتب ويقول لااشرف ايه موضوع القضيه الى شغلاك ؟ وينظرلآ اشرف الجالس امامه يمسك ما بين عيناه بيديه ويهز راسه ويطلق زفره كما لو كان يحمل هموم الكون وهو يجيب.
قضيه قتل
يعتدل كمال بيه فى مقعده وعلى وجهه نظره تعنى الترقب والانتباه لكلام اشرف
يكمل اشرف كلامه المتهم فيها مهندس بترول. كمال بيه لااشرف طيب وايه الدافع من الجريمه؟
اشرف .خيانه زوجيه. يهز كمال بيه راسه ويقول فى الزمن دا صعب تلاقى زوجه بنت ناس ومتربيه بقت عملات نادره سعيد الحظ بس هو الى بينولها.
يبتسم اشرف وهو يقول انا الحمد الله لقيت عملتى وهى بنت حضرتك يتزامن قول اشرف مع دخول شرى للمكتب وهى تقول بصوت غاضب مالها بنت حضرته اشرف انت لسه زعلان منى من الصبح انا عارفه انى قصرت فى حئق بس انت عارف ان مرض شهد خلانى مرعوبه وقلتلك الف مره لما الموضوع بيتعلق بشهد محدش يعاتبنى على شىء.
جلست شهد بالعربه تقلب اوراقها وهى تحدث عاطف السائق دور البرد مع اومر الصول شرى بأنى مروحش الجامعه فوت عليه كتير يبتسم عاطف وهو يقول انتى عارفه ياشهد ان شرى بتخاف عليكى وبتحبك عارفه بس انا كبرت واقدر اعتمد على نفسى انا نفسى انها تاخد بالها من نفسها وحياتها شويه زائد جوزها كمان هى بتنشغل عنه بينا يجيبها عاطف استاذ اشرف متفهم وهو بيحب كل الى فى البيت وكمان شرى بتعرف توفق بين زوجها وبينكم بس هو مرضك انتى عارفه مرضك بيخلينا تايهين انتى روحنا يا شهد
تبتسم شهد بابتسامه حزن على حال اختها التى تضحى من اجل الجميع وتنسا نفسها شهد لعاطف اه صحيح بابا قالى اقلك تتغدا معانا عشان عايز يكلمك فى موضوع قرار تعيينك معيد فى الجامعه عاطف لشهد
اه انتو متفقين النهارده عليه لا ابدا بس بابا قلقان انت ليه رافض انك تتعين معيد وحابب تشتغل سواق؟
عاطف بصوت يملاؤه الحب لانى مدرش اسيبكم وبتلعثم لانه اكتشف طريقته وكمان مقدرش اسيب كمال بيه هو ابويا شهد تقول له بس دا مستقبلك . يقول لها انا ابن ليه والابن ميقدرش يسيب ابوه عشان مستقبله
عارفه يا عاطف مدى حبك لينا انت اخ لينا ودا ظاهر من معاملتنا ليك حتى ابيه اشرف لما بتيجى تناديله با استاذ اشرف بيقلك هو فيه اخ بينادى لاخوه استاذ
انا بحبه قوى هو بالنسبالى مثلا وقدوه .
شهد بطريقه ساخره قدوه اه عاطف بقلك ايه ؟
ينظر لها عاطف بترقب شهد لعاطف انتى جايه تشتغلى ايه؟ يضحك عاطف وهو يجيب بشتغل سواقه
تضحك شهد ويسير عاطف فى طريقه للجامعه ليوصل شهد فهذا الوقت بالنسبه له اسعد وقت لانه يكون معها بمفردهم هو وهى يراه عن قرب يشعر بها يتوه فى رائحه عطرها الفرنسى الخلاب .
اشرف يقف لياخذ من زوجته صنيه القهوه ويحاول تهدئه غضبها وهو يقبل يداها بحب وهو يقول حبيبتى انا كنت بقول ان ربنا كرمنى بعمله نادره وهى بنت حضرته انا يا حبيبتى مقدرش ازعل منك حد يزعل من روحه ويعود لتقبيل يداهامره اخرى لينتبه على صوت نقر قلم كمال بيه على مكتبه لينتبه الزوجان انه موجود
تخجل شرى من والدها وتقول طيب عن ازنكم تخرج شرى وخلفها نظرات العشق من زوجها.
كمال بيه يضع يده على خده وهو ينظر لا اشرف التائه فى حب ابنته وبصوت صارم قد افزع اشرف واخرجه من هيام ها حنكمل ولا حتفضل واقف تايه كدا يبتسم اشرف بخجل وهو يقول اسف عمى ويجلس امامه.
كمال بيه يقول متهيقلى نكمل موضوعنا .
اشرف يجيبه حضرتك باشمهندس اسامه النجار ابن عم دكتور على النجارترتسم نظره زهول على وجه كمال بيه ويقول معقوله انا اعرفه دا شاب ممتاز كان متفدم لشرى ويسكت لانه يخشى ان يجرح اشرف. يخرجه اشرف من احراجه انا عارف عمى ودا ميفرقش معايا لان فى الاخر شرى معايا انا مراتى انا .
وهو انسان محترم وانا بجد نفسى اساعده كلامه ليه بيرن فى ودانى انه واثق انى حجبله البرائه ودا حاططنى فى بحر حيره يبتسم كمال بيه لااشرف ويقول متخافش انت سباح ماهر وحتطلع من حيرتك وانا حساعدك لان اسامه زى ابنى تماما ودكتور على مقدرش انساله مساعدته لشرى وهى فى الجا معه.
كمال بيه ينتبه فجاه انت قلت تبرئته ازاى
اشرف يقول لان اسامه مقتلش زوجته كمال بيه لااشرف ممكن توضح اكتر انت مش قلت دافع القتل خيانه زوجيه اه فعلا يا عمى بس اسامه مقتلهاش هى خانته بس هو مقتلاهاش .
بس الظروف هيئت ان اسامه هو القاتل. توقفت العربه امام الجامعه ونزلت شهد منها وهى تلوح بيدها لعاطف الذى لم يتحرك الى ان اطمئن لدخولها الجامعه انصرف عاطف تعجبت شهد من وقفه زميلها احمد الذى ينظر بغضب الى السياره وهى تبتعد ويضهحك ضحكه استهزاء ويقول يا سلام عاطف بيه السواق بتودعيه بكل حب منزلش حضرته ليه يشرب 2 ليمون فى كافتيريا الجامعه.
تجيبه شهد وهى غاضبه احمد قلتلك مبحبش الاسلوب دا وقلتلك قبل كدا عاطف دا اخونا كفايه انه اتيتم عشان احنا نعيش مع بابا عمرنا محننسا فضل ابو عاطف لما انقذ بابا من الرصاص وخاده بداله يا ريت متنساش كدا
كفايه انه من خوفه علينا رافض يشتغل بشهادته معيد
وقابل ان واحد زى حضرتك يتريق على مهنته عشان حبه لينا احمد بغضب مدام موضوع عاطف اتفتح مش حيتقفل وانا مش مستعد اضيع محاضرتى عشانه ورايا على المدرج ويسير تقف شهد وتتحدث باستنكار معقوله بعد غيابى اول ما ارجع تكلمنى كدا؟
يقف احمد ويغمض عيناه بقوه وهو يلعن غبائه ويستدير لها ويتبدل من غضبه ويقول لها انا اسف بس لازم تفهمى انى بحبك وبغير عليكى جدا تبتسم بثقه وتقول طيب قدامى حنتاخر يضحك ويقول لا جمبك تخجل شهد ويتلون وجهها بحمره الخجل.
با الفيلا
دا الى مش قادر اثبته واخرج المسكين دا من محنته
مش كفايه تعرض لاهانه من خيانتها ليه كمان ينعدم بسببها لان حتى الخيانه مسبتتش عليها.
كمال بيه بصوت حنون يحاول تهدئه اشرف اهدا يا ابنى وفهمنى يعود اشرف لهدوئه ويسرد لحماه .
الحكايه بدات بطلبات هند مرات اسامه لمبالغ كبيره وفى نفس الوقت عدم شرائها شىء وكان بيسكت خوفا من انها تتهمه بالبخل وخصوصا انه متيسر ماليا وحبه ليه كان بيمنعه يرفض لها طلب الى ان حصلت حادثه غريبه اثارت الشك اكتر فى قلب اسامه وهى سرقه مجوهرات هند ما عادا شىء واحد ودا كان هديه من مامتها المتوفيه اهديته ليها ساعه فرحها وقالتله ان جالها مكالمات تهديد بالسرقه قبل الواقعه قرر اسامه انه يركب كاميرات على باب البيت عشان يطمن وقال للحارس انه يجيب مراته واسرته عشان يبقا مطمن على مراته الى بقا خايف على حياتها كمال بيه طيب ما الحكايه محلوله كدا نفرغ الكاميرات ونجيب الحارس هو واسرته للشهاده. للاسف ياعمى اسامه رجع الشغل وفى اخر لحظه جاله تليفون من مديره ان يستنا عشان ياخد كشوف العدد والمهمات الى حينفذها اسامه فرح ورجع بيته بيمنى نفسه بيومين اجازه كمان من ضغط العمل رجع لقا الحارس واسرته مش موجودين وباب البيت مفتوح ومافيش صوت غير انين زوجته جرى جرى عليها لقاها غرقانه فى دمها وبتقوله سامحنى اسامه انا خنتك وبدفع تمن خيانتى وماتت بلغ البوليس ولما جه البوليس واستدعى الحارس لسؤاله قال ان هند ادتله اجازه هو واسرته بحجه انها مسافره وشافها فعلا وهى حاطه شنط جمب الباب جوه البيت وهو ماشى خرجت هند وراه ادتله فلوس ووقفت قدام الباب قصاد الكام وضحكت باستهزاق ودخلت الكاميرات اظهرت ان دا اخر تسجيل وان تم التعطيل بعد كدا اصبح الزوج هو المتهم الاول لان محدش يعرف وجود الكاميرات وكيفيت تعطيلها غيره ورجوعه من شغله فى وقت الحارس عارف انه مسافر وشهاده الحارس بانهم اتخانقو قبل ما اسامه يمشى وانها كانت بتطلب الطلاق منه وان اسامه قعد يصالحها خلى اسامه متهم اول وبقيت فى حيره مش عارف ليه هند اتقتلت هل هى اختلفت مع عشيقها ولا فى طرف تالت عرف خيانه هند لااسامه وبقا يبتزها على المبالغ الى كانت بتاخدها من اسامه يمكن عشان تسكت الشخص دا وازاى اثبت براءه اسامه واوصل للعشيق.
اتمنا انها تعجبكم
( يتبع)





























































( يتبع )
















ذات صلة:

التعديل الأخير تم بواسطة انوار الهادى ; 07-09-2015 الساعة 02:01 PMسبب آخر : تعديلاملائى وتكمله
افتراضي رد: غدر الحب
روعه يا انورا قصه جميل

انوار الهادى معجب بهذا.
افتراضي رد: غدر الحب
قصة جميله جدا وربنا تسلم ايدك انوار ولكى كل احترامى

افتراضي رد: غدر الحب
قصه اجتماعيه ياانوار وجميله فعلا
متابعه معاكى
منوره القسم ياحبيتى ويارب ميكونش
اخر مره منتظرين جديدك
يسلم قلمك وعقلك



مواقع النشر (المفضلة)


غدر الحب


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع