الإهداءات
Gṏ£ÐëȠ βṏϔ من دبي : بمسي علي كل اخواتي وحبايبي اللي فكرني وحابب اقولهم كل سنه وانتوا طيبين     abdo@ من بني سويف : كل سنه وكل اخواتي طيبين     نجم الغربيه من مصر :     alt@yer_m@zzika من ارض الله : مين من الناس القديمه لسه متابع وموجود     Mr.Hossam من من اتينا : الناس اللي وحشني اجدع ناس كل سنه وانتو طيبين ويارب تكونو بخير دايما     SoLa من القاهره : كل عام وانتم بخير بجد وحشتوني المنتدي الجميل والناس الغالية ال اتعرفة عليهم فيه يارب تكونو في احسن الاحوال     محمد البهلوان من مصر : السلام عليكم يا جماعة فين الناس راحت فين     القبطان مازن من كريزي مان : النت وحش فشخ ف مصر     Angel of love من اسكندريه : وحشتوونى اوى ومفقتده كل صحابى القدام وبتمنالكم كل السعاده والحب     العجمى من العجمى هانوفيل : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته إلى جميع الاحباب والأصدقاء تحية من القلب يارب تكونوا جميعا بخير وسعاد لوشا ورسوله وضع القمر وعاشقة النيل وعبد الجواد والبنت المشاغبة هديل ولينا     محمد البهلوان من مصر : السلام عليكم يا جماعة انتوا وحشتوني اووي ليه الأقسام مفهاش تفاعل وخصوصا اقسام الشعر والخواطر     كناريه من الرياض : السلام عليكم وحشتوني اوي انا لما بدخل هنا بفتكر حاجات جميله اوي ربنا يسعدكم يارب وتكونو جمعيا بخير يارب     *سمسم* من المنصوره : السلام عليكم ورحمة الله واحشنى جداااا ياكريزاوية يارب الجميع يكون ف افضل حال     دي روسي من شارع المعز : يااه المنتدي يعني الذكريات الجميله اتمني الناس كلها تكون بخير     Mahmoud Ali Afia من شنشــــــور : صباح الفل ع أحلي مشرفين وأعضاء وزوار كريزي مان_محمـــــود عافيــــه     طـارق من المطريه -القاهره : أللهم انصر الاسلام وارحم موتانا وموتى المسلمين والمسلمات اللهم اشفي مرضانا ومرضى المسلمين اللهم امين يارب العالمين     gezoooo من لَيبـ❣ـيآ : وآحـ❣ـہشـ❣ـہنـ❣ـہي وآلَلَهـ❣ـي. وبـ❣ـہلَدي وآحـ❣ـہشـ❣ـہآنـ❣ـي آووووووي     ! T-e-G-a ! من البنك الاهلي : كل عام وانتم بخير وحشتوني جداً طبعا خمسه سته الي يعرفوني هناا .. ارسل اليكم تحياتي وان شاء الله تكونه بخير وسعاده دايما يارب ♥     مودى مزاجو من التجمع : السلام عليكم ورحمة الله واحشنى جداااا ياكريزاوية يارب الجميع يكون ف افضل حال     sasa-2010 من مصر : كل عام وانتم جميعا بخير ومنتدانا الغالى كريزى مان بخير ويرجع يلعلع زى الاول ان شاء الله    

الرزق بيد الله وحده

قائمة الاعضاء المشار إليهم :

43 الرزق بيد الله وحده

استرخي على الكرسي الهزاز♣ بهدوء أحاول أن أقاوم رغبتي في النعاس أمام التلفاز فقط أشحذ نفسى معنوياً لمواجهة الضغوط واللكمات الحوارية النسائية التي ستقذف فى وجهى كالعادة بفضول وتفحص لجسدي طيلة هذا اليوم اثناء طقوس الاحتفال بالمولود الأول لشقيق زوجي الأصغر.
مسابقة القصص ♣ الرِّزْقِ بَيْدَ اللهَ وَحْدِهُ ♣
ألملم قواي وأتدثر بإيمانى أتمتم بكلماتِ الله ليهدأ قلبي وتستكين انفعالاتي المتمردة لبضع دقائق قبل أن ينكسر الهدوء بمكالمة أمى المعتادة في مثل هذه المواقف التي تتواصل معي فيها بدفء دون أن تعى عمق الجرح الذي يتركة كم الإشفاق المنغمس في دعائها لي بالذرية الصالحة وبكائها المخنوق في حلقها خوفاً على أمومتي المسلوبة وخشية أن يتهشَّم صمودي فأطمئنها على حالي فأربع سنوات من زواج منزوع البهجة ، خالي من الأطفال ، أعزل من بكائهم الليلي ، شاغر من مشيتهم المرتبكة على مهل وأناملهم الصغيرة وهى تمسك بأحد أصابعك ببراءة كفيلة جداً لأتلقَّى مناعة نفسية وأمصالا ضد المواجع.
مسابقة القصص ♣ الرِّزْقِ بَيْدَ اللهَ وَحْدِهُ ♣
أنهيت حواري مع أمي بشكل مقتضب وأغلقت سماعة الهاتف ثم صرَّحت لصورتها المعلقة أمامى وأنا أشفق عليها « اشتقت يا أمى لصرخات رضيعى الذي لم ألده بعد , فلمن يا أمى ستعطي وصايا الأجداد وإلى متى ستظلين مهرولةً معي بين عيادات الأطباء وأضرحة الأولياء الصالحين باكية ممدودة طاولاتك بالنذور و الصدقات لا تمللي من رفع يدك بالدعاء لله وتقاسمك أغطية حجراتك صلاة الحاجة أناء الليل وأطراف النهار » ثم تنهدت بتأوُّهٍ عميقٍ واستكملت التمارين النفسية استعداداً للنزولِ حتى لا أتحوَّل في لحظةٍ تحت تأثير الشحن العصبي من امرأة لمارد لا أقوى على ترويضه فلا أشرس من جنون امرأة بطنها خاوية وصدرها لم يحنو لصراخ وليدها فلا النياشين ولا المناصب ترضى غريزتها أو تشبع أنوثتها المتعطشة .الأمومة فقط هى البصمة الوحيدة التى تثبت وجودها على الأرض.
مسابقة القصص ♣ الرِّزْقِ بَيْدَ اللهَ وَحْدِهُ ♣
ارتديت كامل أناقتى مستعيرة ابتسامة امرأة غيرى مستيقظة لتوها من ليلة حب فنحن لا نرتدى حُلِيَّنَا إلا لنتباها أمام من يتباهون أمامنا بالسعادة المزيفة بينما لا تفارقنا جميعاً تعاسة موروثة جيل بعد جيل فخلف نمنمات المظاهر البراقة يستتر حزننا الحقيقي.
مضت ثلاث ساعات وأنا اتجول في انحاء منزل أثث على الطراز الصامت أهيئ نفسي بعناء على تلك المجاملة الإجبارية فدائما الأقدار لا تعطينا حق الاختيار حتى ذهلت بزوجي يغير كل خططه و يعتذر عبر الهاتف عن تأخيره ويطلب مني سرعة التوجة لبيت العائلة بالهدية المنتقاة بعناية وسيلحق هو بى إلى هناك.
مسابقة القصص ♣ الرِّزْقِ بَيْدَ اللهَ وَحْدِهُ ♣
خرجت من منزلى برهبة طفل عوقب بالذهاب للامتحان بمفرده وانخرطت بسرعة بين ضجيج المارة، وكانت كل الطرق تستدرجنى لمواجهة موجعة بطيف أحلامي المشروعة. واجهات المحلات التى تعرض ثياب الأطفال, أبواب المدارس, ابتسامة كل طفل خلف زجاج السيارات وفي إشارات المرور, أثداء الأمهات الممتلئة بلبنهم, صيحاتهم المختبئة خلف الجدران منشغلين باللعب, ركضهم في الحدائق. جميعها لقطات منفصلة حيكت بدهاء المؤامرات لتربك هدوئي الكاذب وتضرم النار في أعصابي المفخَّخَة.
مسابقة القصص ♣ الرِّزْقِ بَيْدَ اللهَ وَحْدِهُ ♣
صعدت درج البيت العائلي بخطوات تدب تارة بخوف وتوتر وتارة باندفاع وجنون ثم انضممت للموجودين أصافح الجميع بحرارة، أهنئ وأقبِّل الصغار والكبار, أتجاهل حديث الأمهات واتحاشى النظرات الماكرة للعجائز والشمطاوات ثم أهرب سريعاً من سخافة الأسئلة المغلفة عن سبب تأخر الإنجاب، ولم يزعجنى أكثر من المتطوعات بالنصائح الملغومة بالاستفسارات الخبيثة حول فراش الزوجية وأداء زوجى فربما يكون تحسين الأداء كافي لحل المشكلة.
مسابقة القصص ♣ الرِّزْقِ بَيْدَ اللهَ وَحْدِهُ ♣
فمتى سأخلع عنى ثوب الأرض البور؟ متى ستستتر عاهتى الجسدية من غطائها الشفاف المثقوب بالنظرات والغمزات اللاذعة؟ متى سيزدحم حمامي بمغطسه الصغير .. بقطع منظفاته الناعمة وتنشغل أحبالي بملابسه المبللة؟ الكثير من الأفكار المدججة بمزيج من عواطف شرسة دفعت حدة صراعي الذاتي لدرجة الغليان، وقبل أن تفور الحمم المندفعة في مسار شراييني اخترقت يد زوجى البقعة الملغومة التي تحاصرني وربَّت على كتفي بقوة اللقاء بعد الفراق ثم قبَّل جبهتى باستحياء يرأف بحالي.
مسابقة القصص ♣ الرِّزْقِ بَيْدَ اللهَ وَحْدِهُ ♣
استدارت يد زوجي حول خصري ليضمنى إليه ونبادل الجميع جمل التهاني والمجاملات بشكل سريع لا يسمح لأحد أن يورطنا في أحاديث جانبية، وبعدما وزَّعنا الابتسامات ولوَّحت أكفتنا بالسلام كعروسين في المشهد الأخير لحفل زفافهم .. غادرنا منزل العائلة متجاهلين كل شعور يستفذنا بعناد لتلك المواقف السلبية للزيارة العائلية، وفي طريق العودة استقلَّينا سيارة أجرة، وتسَّيد الصمت بيننا طوال الطريق بينما أصابعنا متعانقة فى حوار شخصى وما أن وطأت قدمي أعتاب غرفتي حتى انفجر بركاني المكبوت وأخذت أضرب الأرض يميناً ويساراً بكفيَّ وقدميَّ في هيستيريا بكائية صارخة « نفسى أكون أم ...... حقي على الدنيا إني أكون أم » وظللت أصرخ وأصرخ وأصرخ أمام ذهول زوجي وقلة حيلته حتى نفذت طاقتي وبدأت في الترنح ثم تهاويت أرضاً بينما أطراف أصابعى الباردة من هروب الدم منها تحتضن كتفيَّ بعطفٍ.

النـــــــهايـــــه


ذات صلة:



مواقع النشر (المفضلة)


الرزق بيد الله وحده


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع