المنتدي الاسلامي الشريعة الاسلامية منتدى الإسلام والشريعة الاسلامي المنتدى الاسلامي

قصص واقعية ...عن الدعاء المستجاب


قصص واقعية ...عن الدعاء المستجاب السلام عليكم ورحمة الله وبركاته من منا لايخلوا من المشااكل من منا لايشكي الهم والضيق من مناا لايريد الرزق من ...

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
الفرسة الحرة
افتراضي قصص واقعية ...عن الدعاء المستجاب

قصص واقعية ...عن الدعاء المستجاب


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

من منا لايخلوا من المشااكل
من منا لايشكي الهم والضيق
من مناا لايريد الرزق
من مال
وزوج
واولاد

وغيرها من متطلبات الحياه..
,
,
فيا من مزقه القلق
وأضناه الهم
وعذبه الحزن
عليك بالاستغفار
فإنه يقشع سحب الهموم،
ويزيل غيوم الغموم،
وهو البلسم الشافي والدواء الكافي .

,
,
عليك بقيام الليل
فهو الفرج بذاته
والرحمة العظمى حين يتنزل الرب
في الثلث الأخير من الليل
فيسمعك وأنت تناجيه
ويراك وأنت تسجد له
ويعلم حالك وأنت تجري دموعك وتدعوه
,
,
عليك بالصدقه
فإنها تطفىء غضب الرب
وتدفع ميتة السوء
وتجلب لك الخير والرزق والفرج

وسأسرد لكن بإذن الله قصص روينها أخوات لنا في الله وكيف فرّج الله عنهن وقضى لهن حاجاتهن..

قالت" كنت ابي احمل ..لكن المفاجاه كانت عند اكبر بروفيسور في بريطانيا..وطبيبه من اكبر الاطباء في بريطانيا..بعد كل الفحوصات كانت المفاجاه (بصراحه انصدمت من النتيجه )
ما اطول عليكم..
قال البروفيسور لا يمكن انك تحملين ابد وانسي هذا الموضوع
المهم..
انهرت طبعا ونسيت كل شي بالعالم وصارت مشكلتي هي همي الوحيد ..ما انام..ما آكل..
كان زوجي منهار مثلي .. وكان يخفف عني..
ومره كنت عند صديقه عزيزه جدا على قلبي (وكان هذا بعد يوم من النتيجه)
قالت ليش ما تقرين البقره وتقمين الليل وتدعين ان الله يفرج عنك همك ويكذب كلام الاطباء
لم قالت لي هذا الكلام ( كانه صفعه جت على وجهي)
وانتبهت..
((اشفيكي نسيت ربك)) قلت في سري
وعطتني كتاب للادعيه
المهم قريت البقره كل يومين وقمت الليل ودعيت ربي
تصدقون شو صار .. وكم المده اللي استمرت على البقره والقيام والدعاء

ما راح تصدقون......!!!!!

اسبوعين فقط....!!!!!

وقررت افحص عند طبيبه اخرى...(يمكن يكون في خطا قبل)
وفحصت ... وكانت المفاجاه الثانيه!!!
قالت : عندك بويضه راح تنزل قريب
يومين ونزلت الدوره اللي كانت متاخره 50 يوم
وبعد هذي الدوره حملت عادي بدون علاج...!!!!

ادركت ساعتها عظمة وقدرة ربي في سورة البقره وقيام الليل
وهده
قصة واقعية اخرى
تبين قوة الاستجابة لدعاء المضطر إذا أخلص التوجه لربه وخالقه
محمد هو شاب ملتزم مقيم في جدة ، لم يكن لديه وظيفة ، فكان يتاجر ببعض الجلديات
التي يأتي بها من القاهرة ويبيعها في جدة ، وكلما نفذت البضاعة سافر إلى القاهرة وأحضر بضاعة جديدة
وفي إحدى سفرياته سكن محمد كعادته في غرفة متواضعة بحي شعبي ليقلل من مصاريفه
وليقضي المهمة التي جاء من أجلها بأسرع وقت ثم يعود إلى أهله
تعرف محمد على شاب سوداني كان يسكن في غرفة فوق السطوح ، وكان هذا الشاب السوداني محافظ على الصلاة في المسجد
ويكثر من ذكر الله ووجهه يشع بنور الإيمان
فأطمئن له محمد وصادقة وكان يصطحبه معه للسوق لشراء البضاعة ، ولقضاء حوائجه ،
فكانت محبتهم خالصة لوجه الله ليس لأيٍ من مقاصد الدنيا وعندما فرغ الأخ محمد من شراء البضاعة
وفي يوم عودته إلى جدة ودع صاحبه السوداني
وسأله عن سبب إقامته بالقاهرة
فأخبره بأن أحد أخوانه قد سافر من السودان إلى القاهرة للتجارة وانقطعت أخباره
وهو يبحث عن أخوه حسب طلب والدته التي قالت له لا تعود إلا وقد أتيت بخبر أخوك
فكان مع الأخ محمد مبلغ بسيط فحاول مساعدة الأخ السوداني إلا أنه رفض وقال أنا عرفتك في الله ولا أريد شيئاً منك إلا الحب في الله
فعاد محمد إلى جدة بعد أن ودع صاحبه
ومضت الأيام والليالي
وبعد حوالي شهرين وفي ليلة من الليالي كانت الساعة الثانية بعد منتصف الليل استيقظ الأخ محمد من نومه
فحاول أن يواصل نومه إلا أنه شعر بأن النوم قد طار من عينه
فقام ليشرب بعض الماء فشعرت به والدته
...... أصابها الأرق مثل محمد

فنادته وقالت ألم تنم يا محمد ؟ فقال لها قد طار النوم من عيني يا أماه.... فقالت له وأنا كذلك فتعال ندردش قليلاً
فيقول لي الأخ محمد عندما جلست مع والدتي تذكرت الأخ السوداني فبدأت أذكر قصته لأمي
وكيف أني أحببته في الله وكيف بره بوالدته حيث أنها طلبت منه أن لا يعود حتى يأتي بخبر أخيه
فقالت لي أمي لم تذكر لي قصته من قبل فقلت لها إني تذكرته الآن
فأخرجت لي أمي مبلغ من المال وقالت لي يا محمد أكيد أن هذا الرجل محتاج للمساعدة
فخذ هذا المبلغ ولا تنام حتى توصله له
فتعجبت من طلبها وقلت لها يا أمي هو بالقاهرة ونحن بجدة والساعة الثانية بعد منتصف الليل فكيف أوصله له قبل أن أنام
فقالت لي يا بني عندما كنت هناك اتصلنا عليك وهذا رقم السكن فأذهب واتصل به من تليفون العملة
فإن كان لا يزال في سكنه حول له الفلوس في الصباح فقلت لها سمعاً وطاعة يا أماه ، فذهبت اللي واتصلت بالرقم
فأجاب حارس العمارة فقلت أريد أن أتحدث مع الأخ السوداني الذي يسكن في السطوح للأهمية فما لبث أن ناداه لي
فقلت له أنا صاحبك محمد من جدة فعرفني وقال خيراً إن شاء الله فقلت له هذا مبلغ من المال هو هدية من والدتي لك
فأعطني اسمك كاملاً حتى أحوله لك غداً فأعطاني إسمه
وطاعةً لوالدتي لم أنم في تلك الليلة حيث قالت لي لا تنام حتى توصل المبلغ له
وفي الصباح توجهت إلى أحد البنوك وحولت المبلغ للأخ السوداني حوالة مستعجلة ثم عدت إلى البيت
وقلت لوالدتي الحمد لله لقد حولت المبلغ كما طلبت فدعت لى بالخير
الشاهد من القصة ؟؟؟!!
بعد فترة من الزمن سافرت إلى القاهرة لشراء بضاعة جديدة فذهبت لزيارة الأخ السوداني
فطرقت عليه الباب وعندما فتح الباب ورآني عانقني عناق شديد وبكى وهو يقبلني
فاستغربت لذالك وقلت له ما سبب بكائك
فقال لي :
تذكر عندما اتصلت علي قبل شهرين في من منتصف الليل وأخبرتني بأنك سوف تحول لي مبلغ من المال
فقلت له نعم أذكر ذلك
فقال لي أنا في تلك الليلة أكملت اثنان وسبعون ساعة أي ثلاثة أيام بلياليها لم أذق طعاماً ولا حتى كسرة خبز
وكان طعامي وشرابي الماء فقط
ولم أسأل أحد من البشر
ولكن في ذلك الوقت وفي الثلث الأخير من الليل قمت وصليت لله ركعتين وفي السجود الأخير
قلت يا رب أنت وحدك تعلم حالي وأني لم أذق طعام منذ ثلاثة أيام ولم أسأل أحد من البشر
وأنت قلت أمن يجيب المضطر إذا دعاه
وقلت :
وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداعي إذا دعان
وقلت :
وقال ربكم أدعوني أستجب لكم
فما انتهيت من الدعاء حتى طرق الحارس الباب وقال لك مكالمة من السعودية فعرفت أن الله استجاب دعائي
فيقول الأخ محمد والله لقد قمت من نومي وقامت أمي وقالت لي لا تنم حتى توصل هذا المبلغ له
كل هذا لأنه كان ساجداً بين يدي الله ويدعوه دعاء المضطر
سبحان الله
الدعاء هو العبادة
فلنكثر من الدعاء هذا السلاح الذي لا يرد
ولننزل حوائجنا بملك الملوك الذي خزائنه لا تنفذ..

هذه القصة ترويها احدى الاخوات
تقول
اناوالله تجربتي كانت حين تزوجت كنت بعيدة عن الله وكان زوجي قاسي في معاملته لي ولإهلي حاد الطبع سريع الغضب وكنت لما تصير مشكلة بيني وبينه اروح اشتكي لأهلي ولكن ماتنحل المشكلة وارجع وانا ما اخذت حقي بعد ذلك بفضل الله ان دلني على ان اسمع محاضرات الشيخ سعيد بن مسفر عن حقوق الزوج والزوجة جزاه الله خير وبدأت حياتي في التغير وبدأت الجأ إلى الله وادعو في قيام الليل بأن يصلح حالي وحال زوجي وكنت أدعو دائما يارب ألف بين قلبي وقلب زوجي ،اللهم حبب زوجي فيني ،وكنت ادعو دعاء النبي صلى الله عليه وسلم حين جاء من الطائف وكنت أدعوا (ربنا هب لنا من أزواجنا وذرياتنا قرة أعين واجعلنا للمتقين إماما)وسبحان الذي يستحي أن يرد يدا عبده خالية صفر وأصبح زوجي يحبني كثير ولايرفض لي طلب ولايرضى بزعلي ويبديني حتى على نفسهوأصبحت حياتي ولله الحمد حياة سعيدة

وهذه القصة ترويها اخت من عمان

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته بناقش اليوم موضوع كثير مهم ممكن يغير حياتك في ظرف ساعات او ايام او شهور على حسب اقبالك على الله بحكيلكم حكايتي :انا بنت عمانية عايشة على ارض السلطنة تخرجت من جامعة امريكية قبل اربع سنوات بحكم وضعي والدي الاجتماعي توقعت اني اتوظف ثاني يوم لان الوالد من كبار شخصيات البلد وله وزنه …لكن كل محاولات التوظيف والواسطات ما نفعت--- ذاك الوقت ماكانت الوظيفة تهمني كثير لكن قبل سنة ونص توفي الوالد حسيت ان الدنيا اظلمت على وبقيت وحدي في هالدنيا لا اب ولا ام ولا اخوان.......مرت علي ايام سوداء ما كان عندي الا الشغالات والسواق هم اهليفي يوم من الايام من الطفش كنت قاعدة اتابع محاضرة في tv
وسمعت ان الاستغفار حل لجميع المشاكلوعزمت اني ابدا استغفار بعد ساعة حسيت براحة غريبة سرت في جسمي كله وصرت اضحك ولاول مرة من وفاة الوالد اضحك.قررت اني استغفر 5000 مرة او اكثر باليوم واصلي قيام ركعتين اقراء سورة البقرة اروع شي ف الدنيا القيام بكيت من قلبي وشكيت لربي كلمته وقلت كل اللي بخاطري بعد صلاة الفجر كنت احط مبلغ للصدقة يوميا والله كنت احس بعد كل هذا ان قلبي يطير من الفرح رغم ان حياتي هي هي ما تغير فيها شي بعد شهر بالضبط توظفت في وظيفة الكل يحلم بيها – بدون واسطة - شكرت ربي كثير صرت مشغولة وتعرفت على اخوات فاضلات صارو حسبت خواتي وصار وقت فراغي قليل ابشركم بعد شهرين من هالكلام تقدملي رجل فاضل وملتزم وافقت عليه وحياتي ماشية للاحسن والحمد لله.والله يا بنات اني كنت اسمع اغاني وسافرت بلاد الدنيا كلها واشتريت كل اللي بخاطري بس ما حسيت بالسعادة الا وانا ساجدة لربي اخر الليل اناجية واالله يا بنات مافي وحدة عندها مشكلة وتلجأ لربها وتلزم الاستغفار والقيام الا مشكلتها تنحل بكل سهولة ثقو بالله طبقي هالمعادلة :استغفار+ قيام ركعتين بسورة البقرة+ صدقة ولو 100 بيسة كل يوم+ ترك المعاصي=استجابة الدعوةواالله يا بنات اتركوا الاغاني والنمص والمعاصي الله يبعوضكم خير ما تتصوره


المواضيع المتشابهه:

rww ,hrudm >>>uk hg]uhx hglsj[hf hglsj[hf hg]uhx ,hrudm



 
من مواضيعي في كريزي مان

* تفسير حلم رؤية الحجاج
* تفسير حلم صعود الاصنصير والدرج
* تفسير حلم ركوب سيارة في مكان مرتفع
* تفسير حلم اﻷتوبيس
* تفسير حلم الصعود لبرج لندن
* تفسير حلم لقاء الشخص الدي احبه
* تفسير حلم الحلويات
* تفسير حلم السفر لمصر ورؤية النيل
* تفسير حلم رؤية الميت
* تفسير حلم الحلويات

بوارق الفجر
افتراضي رد: قصص واقعية ...عن الدعاء المستجاب

سبحان الله
جزاك الله كل خير
موضوع مفييييد



 
من مواضيعي في كريزي مان

يمكن بس
افتراضي رد: قصص واقعية ...عن الدعاء المستجاب

الله يعطيك العافيه



 
من مواضيعي في كريزي مان

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
...عن, المستجاب, الدعاء, واقعية, قصص


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 08:56 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.1
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.

جميع المواضيع والمشاركات المكتوبة تعبر عن وجهة نظر صاحبها ... ولا تعبر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدي

مستلزمات حواء 2015 - 2016 فساتين زفاف 2015 ازياء محجبات 2015 ديكورات 2015 فساتين سوارية 2015 فساتين سهرة 2015
دردشة كريزي مان اون لاين
دخول الاعضاء