العودة   منتدي كريزى مان > الاقسام العامه > المنتدي الاسلامي

المنتدي الاسلامي الشريعة الاسلامية منتدى الإسلام والشريعة الاسلامي المنتدى الاسلامي

وَالذَّاكِرِينَ اللَّهَ كَثِيراً وَالذَّاكِرَاتِ أَعَدَّ اللَّهُ لَهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْراً عَظِيماً

قائمة الاعضاء المشار إليهم :


عدد المعجبين88الاعجاب
إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
العجمى
افتراضي وَالذَّاكِرِينَ اللَّهَ كَثِيراً وَالذَّاكِرَاتِ أَعَدَّ اللَّهُ لَهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْراً عَظِيماً

وَالذَّاكِرِينَ اللَّهَ كَثِيراً وَالذَّاكِرَاتِ أَعَدَّ اللَّهُ لَهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْراً عَظِيماً


وَالذَّاكِرِينَ اللَّهَ كَثِيراً وَالذَّاكِرَاتِ أَعَدَّ اللَّهُ لَهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْراً عَظِيماً


والصلاة والسلام على رسول الله وعلى اله وصحبة ومن تبعهم إلى يوم الدين
إخواني وأخواتي في الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

روى مسلم عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول الله عز وجل
" أنا عند ظن عبدي بي وأنا معه حين يذكرني إن ذكرني في نفسه ذكرته في نفسي وإن ذكرني في ملأ ذكرته في ملأ هم خير منهم
وإن تقرب مني شبرا تقربت إليه ذراعا وإن تقرب إلي ذراعا تقربت منه باعا وإن أتاني يمشي أتيته هرولة"
LOSHA, حبيبه طارق, miramizoo و 8 آخرون معجبون بهذا.


 
من مواضيعي في كريزي مان

  • -•ღღ•-)• كـلمـات تـجعـلك تبتسـم رغـم قسوتهـا •(-•ღღ•-)•
  • ../..{مفــــــــــــآآتيـــــ ـ ـ ـــح..<--..(مبتكــر)...^^
  • زكاة الفطر و تعريفها :
  • ◄███▓▒░ حـبيبتي من تكون░▒▓███►ஐ
  • قوا أنفسكم و أهليكم ناراً
  • قنبله.. محسوب يفضح خطة البلتاجى ويقفز من المركب الغارقة
  • █◄إحســــااااس , رســـاااام►█
  • همـــسٌ وهذيان القلوب
  • تبليغ عن مشاركة بواسطة العجمى
  • MmS مع العجمى فى رمـضـانـ اكبر مجمعوعة وسائط.. ^_^
  • العجمى
    افتراضي

    أسٌّآل آللهٍ آلذَيَ لنْ تّْطُيَبٌ آلدًنْيَآ آلآ بٌذَكَرٍهٍ
    وٍلنْ تّْطُيَبٌ آلآخٌرٍة آلآ بٌعفْوٍهٍ
    وٍلنْ تّْطُيَبٌ آلجنْة آلآ بٌرٍؤيَتّْهٍ
    آنْ يَدًيَمً ثْبآتّْكَ وٍيَقٌوٍيَ آيَمًانْكَ وٍصحٍتّْكَ
    وٍيَرٍفْع قٌدٍرٍكَ وٍيَشًرٍحٍّ صٍدورٍكَ
    وٍيَسٌّهٍل خٌطُآكَى لدًرٍوٍبٌ آلجًنْة
    وٍآنْ يَجًعلكَ مًنْ اهل الجنة مع الابرار
    *احبك ربى*, *لينا*, BeٌROo و 1 آخرون معجبون بهذا.


     
    من مواضيعي في كريزي مان

  • الممحـاة و القلــم عجبــاً
  • إذا لم تستح فأصنع ماشئت ..!!
  • تبليغ عن مشاركة بواسطة العجمى
  • محامي &quot;الإخوان&quot;: المطالبة بإسقاط الجنسية عن نجلى مرسي واستبعاده &quot;شو إعلامي&quot;
  • ◄███▓▒░آَفْـهَـمْـهَـآ ,, يَــآشَــآطِــرْ░▒▓███►ஐ
  • شذاِ حبى
  • الاستهزاءُ بالرسولِ قضية وتاريخ
  • طريقة اضافة صورة على خلفية وطريقة الكتابة للمبتدئين
  • امة واحدة
  • مقايس الحقيقة
  • العجمى
    افتراضي

    " وَالذَّاكِرِينَ اللَّهَ كَثِيراً وَالذَّاكِرَاتِ أَعَدَّ اللَّهُ لَهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْراً عَظِيماً "
    وتذكر قول المصطفى صلى الله علية وسلم « من دل على خير فله مثل أجر فاعله »
    قال النووي – رحمه الله - : " دل بالقول، واللسان، والإشارة، والكتابة"
    *احبك ربى*, *لينا* و BeٌROo معجبون بهذا.


     
    من مواضيعي في كريزي مان

  • الرجل الذي فرت منه الشياطين
  • مصادر: صباحي وأبو الفتوح يطالبان مرسي بالانسحاب والعودة للميدان..والإخوان يرفضون
  • حروف على ورق الورد
  • تبليغ عن مشاركة بواسطة العجمى
  • التوقيع ياعلاء
  • ::: رمضانيات :::
  • رسالة إلى قلبي
  • الصـــــــوم .. ومنهــــــج التغيـــــــير
  • المصرى الديمقراطى&quot; يطالب الإخوان بالاعتذار عن قول أحد نوابهم لمواطن: الإخوان أسيادك
  • اتحرش كمان وكمان بكره هقطع إيدك فى الميدان
  • العجمى
    افتراضي

    أنواعالذكر


    الذكر نوعان:
    أحدهما: ذكر أسماء الرب تبارك وتعالى وصفاته، والثناء عليه بهما، وتنزيهه وتقديسه عما لا يليق به تبارك وتعالى، وهذا
    أيضا نوعان:
    أحدهما: إنشاء الثناء عليه بها من الذاكر، فأفضل هذا النوع أجمعه للثناء وأعمه، نحو "سبحان الله عدد خلقه".
    النوع الثاني: الخبر عن الرب تعالى بأحكام أسمائه وصفاته، نحو قولك: الله عز وجل يسمع أصوات عباده.
    وأفضل هذا النوع: الثناء عليه بما أثنى به على نفسه، وبما أثنى به عليه رسول الله من غير تحريف ولا تعطيل، ومن غير تشبيه ولا تمثيل. وهذا النوع أيضا ثلاثة أنواع:
    1- حمد. 2- وثناء. 3- و مجد.

    فالحمد لله الإخبار عنه بصفات كماله سبحانه وتعالى مع محبته والرضا به، فإن كرر المحامد شيئا بعد شيء كانت ثناء، فإن كان المدح بصفات الجلال والعظمة والكبرياء والملك كان مجدًا.
    وقد جمع الله تعالى لعبده الأنواع الثلاثة في أول الفاتحة، فإذا قال العبد: (الحمد لله رب العالمين) قال الله:{ حمدني عبدي }، وإذا قال: (الرحمن الرحيم) قال: { أثنى علي عبدي }، وإذا قال: (مالك يوم الدين) قال:{ مجدني عبدي} [رواه مسلم].

    النوع الثاني من الذكر: ذكر أمره ونهيه وأحكامه: وهو أيضا نوعان:
    أحدهما: ذكره بذلك إخبارا عنه بأنه أمر بكذا، ونهيه عن كذا.
    الثاني: ذكره عند أمره فيبادر إليه، وعند نهيه فيهرب منه، فإذا اجتمعت هذه الأنواع للذاكر فذكره أفضل الذكر وأجله وأعظمه فائدة.
    فهذا الذكر من الفقه الأكبر، وما دونه أفضل الذكر إذا صحت فيه النية.
    و من ذكره سبحانه وتعالى: ذكر آلائه وإنعامه وإحسانه وأياديه، وموا قع فضله على عبيده، وهذا أيضا من أجل أنواع الذكر.
    فهذه خمسة أنواع، وهي تكون بالقلب واللسان تارة، وذلك أفضل الذكر. وبالقلب وحده تارة، وهي الدرجة الثانية، وباللسان وحده تارة، وهي الدرجة الثالثة.
    فأفضل الذكر: ما تواطأ عليه القلب واللسان، وإنما كان ذكر القلب وحده أفضل من ذكر اللسان وحده، لأن ذكر القلب يثمر المعرفة بالله، ويهيج المحبة، ويثير الحياء، ويبعث على المخافة، ويدعو إلى المراقبة، ويزع عن التقصير في الطاعات، والتهاون في المعاصي والسيئات، وذكر اللسان وحده لا يوجب شيئا من هذه الآثار، وإن أثمر شيئا منها فثمرة ضعيفة.

    الذكر أفضل من الدعاء


    الذكرأفضل من الدعاء، لأن الذكر ثناء على الله عز وجل بجميل أوصافه وآلائه وأسمائه، والدعاء سؤال العبد حاجته، فأين هذا من هذا؟

    ولهذا جاء في الحديث: { من شغله ذكري عن مسألتي أعطيته أفضل ما أعطي السائلين }.

    ولهذا كان المستحب في الدعاء أن يبدأ الداعي بحمد الله تعالى، والثناء عليه بين يدي حاجته، ثم يسأل حاجته، وقد أخبر النبي أن الدعاء يستجاب إذا تقدمه الثناء والذكر، وهذه فائدة أخرى من فوائد الذكر والثناء، أنه يجعل الدعاء مستجابا.

    فالدعاء الذي يتقدمه الذكر والثناء أفضل وأقرب إلى الإجابة من الدعاء المجرد، فإن انضاف إلى ذلك إخبار العبد بحاله ومسكنته، وإفتقاره واعترافه، كان أبلغ في الإجابة وأفضل.


     
    من مواضيعي في كريزي مان

  • `•.•`¤¦¤(₪ღ صور لـحديقة الحب في تايلندღ ₪)¤¦¤`•.•`
  • بسرعة قوله .. بحبــــــــــــــــــــــك
  • تعـال وهنـئ الفائزين بمسابقة الخواطر والمشاعر الراقية
  • ضبط شخصين أثناء تصويرهما مشهد تمثيلي لرشوة انتخابية للتصويت لأحمد شفيق
  • ~Oo .. الـــلــــذة الـــتـــي نـــــريــــــد .. oO~
  • خلف كل شئ ...شئ
  • شاهد القذائف الفسفوريه كيف سقطت على مدرسه الانوروا‏
  • حروف على ورق الورد
  • ۞۞۞مواقف ايمانية۞۞۞
  • إسرائيل تعتذر لمصر رسميًا عن مقتل 5 جنود على الحدود
  • العجمى
    افتراضي


    فإذا اضطربت النفس فلم تطمئن وحار القلب فلم يسكن وأرقت العين فسهرت ولم تنم، فما عسى المسلم حينذاك أن يفعل ؟
    وإذا ما اشتدت الكروب وأحاطت المصائب والخطوب وتكاثرت الهموم والغموم، فبأي عمل نقوم لتنقشع من سمائنا الغيوم وليرجع إلينا صفاء عيشنا، أين الدواء المخلص من عضال هذا الداء داء القلق النفسي والاضطراب؟
    إنه يا معشر المؤمنين ذكر الله الذي يصف لنا في محكم كتابه حال طائفة من عباده فيقول: الذين آمنوا وتطمئن قلوبهم بذكر الله ألا بذكر الله تطمئن القلوب [الرعد:28].
    يكفي أيها المهموم أن تقول ثلاثا: لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين [الأنبياء:87].
    فيأتي الفرج سريعا. إنها دعوة وذكره، أنقذ الله بها يونس ذا النون من بطن الحوت، ولو لم يقلها للبث في بطنه إلى يوم يبعثون.
    يكفيك أيها الخائف أن تقول: حسبي الله ونعم الوكيل ، فتنقلب بنعمة من الله وفضل منه لم يمسسك سوء، ويكفيك يا من ضاق عليك رزقك أن تذكر الله فتقول: (( أستغفر الله العظيم الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه ))(فيتوسع رزقك وتقضى حاجتك، وحسبك أيها المستوحش في وحدتك، المكروب في غربتك، البعيد عن أهلك وموطنك أن تذكر الله تفوز بمعيته، قال فيما يرويه عن ربه عز وجل: (( أنا عند ظن عبدي بي وأنا معه حين يذكرني، فإن ذكرني في نفسه ذكرته في نفسي، وإن ذكرني في ملأ ذكرته في ملأ خير منه )).


     
    من مواضيعي في كريزي مان

  • أبحــث عن ‘’ النــور‘’ داخل الظــلام ღ
  • ◄███▓▒░ حبيبها لست وحدك حبيبها ░▒▓███►
  • رسالة شكر وتقدير للادارة الواعية
  • ¯−ـ‗ऊ_»ऋँكانت الحياةऋँ«_ऊ‗ـ−¯
  • ღ♥♥ღ عشر بطاقات حب ღ♥♥ღ
  • تبليغ عن مشاركة بواسطة العجمى
  • أخـطائـنـا .. هي عـتبة نجـاح !
  • رسائل مبهة
  • █◄صور طيور متحركة روووعة►█
  • ஐ◄███▓▒░ براويز من الحياة ░▒▓███►ஐ
  • العجمى
    افتراضي

    قال ابن عباس أي: بالليل والنهار، في البر والبحر، والسفر والحضر، والغنى والفقر، والمرض والصحة، والسر والعلانية. ولقد ذم الله المنافقين فقال: ولا يذكرون الله إلا قليلاً [النساء:142]. وقال تعالى: ولذكر الله أكبر [العنكبوت:45]. قال ابن عباس أيضا: له وجهان: أحدهما: أن ذكر الله تعالى لكم أعظم من ذكركم إياه . والآخر: أن ذكر الله تعالى أعظم من كل عبادة سواه، وفرق كبير بين الذي يذكر ربه والذي لا يذكره، إذ يقول الرسول : (( مثل الذي يذكر ربه والذي لا يذكر مثل الحي والميت ))(رواه البخاري .
    ويقول الحبيب أيضا يبين لنا أن الذكر مطردة للشيطان يقول: (( إن الشيطان واضع خطمه على قلب ابن آدم، فإن ذكر الله خنس، وإن نسي التقم قلبه ))(رواه البيهقي.
    وتعظـم درجة الذكر لله إذا كان ذكره لربه سبحانه بين قوم غافلين لاهين: (( ذاكر الله في الغافلين بمنزلة الصابر في الفارين ))(كما يقول سيد المرسلين .
    إن ذكر الله عبادة عظيمة تشمل عدة أنواع من العبادة وتدخل في الكثير منها فهل كانت الصلاة إلا ذكراً أو كانت إقامتها إلا ذكرا: وأقم الصلاة لذكري [طه:14].
    وهل قراءة القرآن إلا ذكر؟ بل إن من أسماء القرآن اسم الذكر، وهل يخلو الحج من ذكر الله: فـإذا أفضتـم من عرفـات فاذكروا الله عند المشعر الحرام واذكروه كما هداكم [البقرة:198].
    ولا يخلو الصوم من الذكر، والدعاء ذكر والاستغفار ذكر، إن من الناس من لا يعرف ذكر الله إلا عند المناسبات كعقد قران أو عزاء في ميت، وإن ذكرت الله في غير هذه المناسبات أمامه استغرب ذلك منك ولربما رماك بالدروشة أو بالجنون، إن ديننا يأمرنا أن نذكر الله في كل الأحوال كما سبق، بل لقد عد الله من يذكره خاليا بعيداً عن الناس فتفيض عيناه عده سبحانه وتعالى فيمن يظلهم تحت عرشه يوم لا ظل إلا ظله سبحانه وتعالى.
    جعلني الله وإياكم من الذاكرين، وجنبنا وأهلنا غفلة الغافلين الذين كان لهم الشيطان قرينا: ومن يعش عن ذكر الرحمن نقيض له شيطاناً فهو له قرين [الزخرف:36].
    أخرجه مسلم في صحيحه: كتاب الذكر والدعاء والتوبة والاستغفار 17/12.

    صحيح البخاري : كتاب الدعوات ، باب فضل ذكر الله 7/168.

    الجامع لشعب الإيمان 2/578.

    أخرجه الطبراني في الكبير 10/16.
    *احبك ربى*, *لينا* و BeٌROo معجبون بهذا.


     
    من مواضيعي في كريزي مان

  • أخـطائـنـا .. هي عـتبة نجـاح !
  • ஐ◄███▓▒░ كذبــٌٌٌــــــوا علينــٌٌــــا وقالـــٌٌٌــــــــو..!░▒▓███►ஐ
  • ஐ◄███▓▒░ لآزآلت الغفوة’تعمـَـَل ░▒▓███►ஐ
  • ◄███▓▒░ على قدر عطائك يفتقدك الآخرين ░▒▓███►ஐ
  • ❤ ۩۞۩ ❤❤ السيرة النبوية كاملة من مولده صلى الله عليه وسلم الى وفاته۩۞۩ ❤
  • أعـتــن بـقــلبـك
  • ஐ◄███▓▒░ من كـــل بستــــان زهــــرة ░▒▓███►ஐ
  • عندما ..تشعر ..و لا يشعرون ..
  • حياتكے لاتملكها وحدكے
  • ღ♥♥ღ عشر بطاقات حب ღ♥♥ღ
  • العجمى
    افتراضي



    --------------------------------------------------------------------------------

    الحمد لله رب العالمين الحمد لله الذي أمر عبده فقال: واذكر ربك في نفسك تضرعا وخيفة ودون الجهر من القول بالغدو والآصال ولا تكن من الغافلين [الأعراف:205]. ونشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، ونشهد أن سيدنا محمداً عبده ورسوله، وبعد :
    فقد أخرج أحمد والترمذي والحاكم عن أبي الدرداء قال : قال رسول الله : (( ألا أنبئكم بخير أعمالكم وأزكاها عند مليككم وأرفعها في درجاتكم وخير لكم من إنفاق الذهب والورق (الفضة)، وخير لكم من أن تلقوا عدوكم فتضربوا أعناقهم ويضربوا أعناقكم. قالوا: بلى. قال: ذكر الله ))(
    ولما كان الأمر كذلك كانت مجالس الذكر أعظم المجالس بركة وأجراً بشهادته الذي يقول فيها: (( لا يقعد قوم يذكرون الله تعالى إلا حفتهم الملائكة وغشيتهم الرحمة ونزلت عليهم السكينة وذكرهم الله فيمن عنده ))(رواه مسلم.
    بل شبه النبي حلق الذكر في الدنيا برياض الجنة إذ يحث المؤمنين قائلا: ((إذا مررتم برياض الجنة فارتعوا. قالوا: وما رياض الجنة؟ قال: حلق الذكر ))(رواه الترمذي .
    إن مجالس الغفلة هي التي لا يذكر فيها اسم الله ولا يصلى فيها على نبيه أخرج أبو داود والترمذي عن رسول الله : (( ما من قوم جلسوا مجلسا وتفرقوا منه لم يذكروا الله فيه إلا كأنما تفرقوا عن جيفة حمار وكان عليهم حسرة يوم القيامة ))(
    ويقول: (( ما قعد قوم مقعداً لا يذكرون الله عز وجل ولا يصلون على النبي إلا كان عليهم حسرة يوم القيامة وإن دخلوا الجنة للثواب

    سنن الترمذي: كتاب الدعاء باب ما جاء في فضل الذكر 5/459.

    صحيح مسلم : كتاب الذكر ، باب فضل الاجتماع على تلاوة القرآن وعلى الذكر 17/22.

    سنن الترمذي : كتاب الدعوات ، باب 83 5/532 .

    المستدرك 1/492.

    مسند أحمد 2/463 وقال الهيثمي رواه أحمد ورجاله رجال الصحيح مجمع الزوائد 10/79.
    *احبك ربى*, *لينا* و BeٌROo معجبون بهذا.


     
    من مواضيعي في كريزي مان

  • هذا ديننا يا أمة الإسلام
  • ஐ◄█░ فن الاعتذار أنا آسف░█►ஐ
  • تبليغ عن مشاركة بواسطة العجمى
  • ۞۞۞مسٍنـجـرހๅހ ٍلأفكـاريހๅހ الجــًنِونِيــه ..ހๅހ ۞۞۞
  • سأصُمِتّ وٍأَقِدمَ للصَمِتَ إحترٍآإامِيَ ـي `•.¸
  • وصفات جميلة
  • ../..{مفــــــــــــآآتيـــــ ـ ـ ـــح..<--..(مبتكــر)...^^
  • تبليغ عن مشاركة بواسطة العجمى
  • جمااال شخصيتك في : ( لا ) ... ( لماذا ) ... ( إذن) ...!!!
  • الآداب الإسلامية
  • إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    الكلمات الدلالية (Tags)
    أَعَدَّ , لَهُم , مَّغْفِرَةً , اللَّهَ , عَظِيماً , وَأَجْراً , وَالذَّاكِرَاتِ , وَالذَّاكِرِينَ , كَثِيراً



    جديد مواضيع قسم المنتدي الاسلامي
    الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
     
    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    تعليمات المشاركة
    لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
    تستطيع الرد على المواضيع
    لا تستطيع إرفاق ملفات
    لا تستطيع تعديل مشاركاتك

    BB code is متاحة
    كود [IMG] متاحة
    كود HTML معطلة
    Trackbacks are متاحة
    Pingbacks are متاحة
    Refbacks are معطلة


    9999
    المواضيع المتشابهه
    الموضوعكاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
    قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ ضى القمر السيرة النبوية وقصص الصحابة والتابعين والاحاديث 6 04-30-2014 05:32 PM
    وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُضِيعَ إِيمَانَكُمْ ليـنا المنتدي الاسلامي 10 06-27-2010 11:04 PM
    يَأْتِي اللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ ضى القمر المنتدي الاسلامي 13 10-18-2009 01:01 PM
    مزاح النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ضى القمر السيرة النبوية وقصص الصحابة والتابعين والاحاديث 8 07-18-2009 08:20 AM
    إِذَا أَرَادَ اللَّهُ بِعَبْدِهِ الْخَيْرَ ضى القمر المنتدي الاسلامي 3 05-29-2009 12:07 AM

    الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +2 . الساعة الآن 05:55 PM .


    Powered by vBulletin® Version 3.8.1 Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
    Content Relevant URLs by vBSEO

    جميع المواضيع والمشاركات المكتوبة تعبر عن وجهة نظر صاحبها ... ولا تعبر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدي

    1
    دردشة كريزي مان اون لاين
    دخول الاعضاء