الملاحظات

المنتدي الاسلامي الشريعة الاسلامية منتدى الإسلام والشريعة الاسلامي المنتدى الاسلامي

قائمة الاعضاء المشار إليهم :

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
ضى القمر
افتراضي موسوعة الاخلاق - الشجاعة

موسوعة الاخلاق - الشجاعة


موسوعة الاخلاق الشجاعة
موسوعة الاخلاق الشجاعة




"الشجاعة"

يروى أن أمير المؤمنين عمر بن الخطاب -رضي الله عنه- وزَّع على الناس أثوابًا، وكان الثوب يكفي الرجل حتى ساقيه، ولا يغطِّي سائر رجليه، وأخذ عمر ثوبًا مثل عامة الناس، وصعد المنبر فرآه الناس في ثوب طويل، ولما افتتح خطبته قال: أيها الناس، اسمعوا وأطيعوا، فقام أحد الحاضرين، وقال: لا سمع ولا طاعة. فسأله عمر: ولماذا؟
فأجاب الرجل: لأنك أعطيتنا تلك الثياب القصيرة، واستأثرت لنفسك بهذا الثوب الطويل، فأمر عمر بن الخطاب ابنه عبد الله أن يرُدَّ على هذا الرجل ويبين له الحقيقة، فقام عبد الله بن عمر -رضي الله عنه- ليعلن أنه قد تنازل عن ثوبه لأبيه حتى يكمل به جلبابه، فقال الرجل: الآن قل، نسمع ونطع.

موسوعة الاخلاق الشجاعة

*ما هي الشجاعة؟

هي جرأة القلب وقوة النفس عند مواجهة الأمور الصعبة.
شجاعة الرسول صلى الله عليه وسلم:
كان الصحابة -رضي الله عنهم- إذا اشتدت الحرب يحتمون خلف ظهر النبي صلى الله عليه وسلم، ويجعلونه في المقدمة، وفي هذا يقول علي -رضي الله عنه: كنا إذا اشتدت البأساء (الحرب) احتمينا برسول الله صلى الله عليه وسلم، فما يكون أحد منا أقرب إلى العدو منه.
ويقول البراء -رضي الله عنه-: ولقد كنا إذا حمي البأس نتقي بالرسول صلى الله عليه وسلم، وإن الشجاع الذي يحاذَي به.
وفي غزوة حنين حين اضطرب المسلمون، وفرَّ عدد كبير منهم، وقتل وأصيب آخرون، ظل النبي صلى الله عليه وسلم ثابتًا في مكانه لا يتزحزح، يضرب بسيفه يمينًا ويسارًا، مناديا بأعلى صوته: (أنا النبي لا كذب، أنا ابن عبد المطلب)، وما إن سمع المسلمون هذا النداء حتى عادت إلى قلوبهم الشجاعة، والتفوا مرة أخرى حول الرسول صلى الله عليه وسلم يقاتلون، حتى تحقق لهم النصر. وهكذا كان الرسول صلى الله عليه وسلم أشجع الناس، فتعلم الصحابة الشجاعة منه، وكانوا قادة أَكْفَاء وقدوة في التضحية والفداء.

شجاعة الصحابة:

ضرب الصحابة أروع الأمثلة في الشجاعة، ومن هؤلاء الصحابة:
عمرو بن الجموح: منعه أبناؤه من الاشتراك في ميدان القتال؛ لأنه لا يستطيع السير على ساقه العرجاء، فقال لهم: والله، إني أريد أن أطأ بعرجتي هذه الجنة. واستأذن رسول الله صلى الله عليه وسلم في القتال فأذن له وذهب إلى ميدان المعركة فقاتل بشجاعة؛ حتى نال الشهادة في سبيل الله.
علي بن أبي طالب: تربى على الشجاعة والإقدام منذ صغره، وضرب لنا وهو صغير مثلا رائعًا في الشجاعة عندما نام في فراش الرسول صلى الله عليه وسلم أثناء الهجرة؛ فعرَّض نفسه للموت بسيوف المشركين، ليُسَهِّل مهمة رسول الله صلى الله عليه وسلم في هجرته إلى المدينة سالـمًا.
عبد الله بن رواحة: صحابي جليل جاهد في سبيل الله، واستشهد في معركة مؤتة، وقبل أن ينال الشهادة أخذ يخاطب نفسه ويحثها على القتال، فيقول:
أقسمتُ يا نَـفْسُ لتَنْـزِلِـنَّــهْ
ما لـي أراك تكرهيـن الجنَّــةْ
يا نفـسُ إلا تُقْتَلـِـي تمـوتـي
هـذا حِمامُ الموت قد صَلِيــتِ
وما تمنيـتِ فـقـد أُعْطِيــتِ
إن تفعلي فِعْلَهُمَـا هُـدِيـــتِ
وكان عبد الله يتمنى الشهادة، ويريد أن يلحق بصاحبيه زيد بن حارثة
وجعفر بن أبي طالب -شهداء مؤتة-، وبالفعل خاض المعركة، وأبلى في تلك الغزوة بلاءً حسنًا حتى فاز بالشهادة في سبيل الله، ولحق بصاحبيه في الجنة.
خالد بن الوليد: أطلق الرسول صلى الله عليه وسلم على خالد بن الوليد سيف الله المسلول لشجاعته واستبساله في الحروب، وعند موته كان حزينًا لأنه لم يمت شهيدًا في ميدان القتال، وقال: ما في جسدي شبر إلا وفيه ضربة بسيف أو طعنة برمح أو رمية بسهم، وها أنذا أموت على فراشي حَتْفَ أنفي كما يموت البعير، فلا نامت أعين الجبناء.
أبو ذر الغفاري: عرف بشجاعته في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر؛ حيث كان يدافع عن الفقراء، ويطلب من الأغنياء أن يتصدقوا ويخرجوا زكاة أموالهم التي هي حق الفقراء، وكان يقول: بَشِّر الكانزين الذين يكنزون الذهب والفضة بمكاوٍ من نار تُكْوَى بها جباههم وجنوبهم يوم القيامة.
نساء الصحابة: اتصفت نساء الصحابة -رضي الله عنهن- بالشجاعة والإقدام، فكن يشتركن مع المسلمين في المعارك، ويقمن بإعداد الطعام للمقاتلين، وتجهيز الماء لسقي الجنود، ومداواة الجرحى والمرضى، حتى اشتهر من هؤلاء النساء السيدة أم عمارة نسيبة بنت كعب، والسيدة أم عطية الأنصارية، والسيدة أم سليم، والسيدة ليلي الغفارية، وغيرهن -رضي الله عنهن-.
وذات مرة قابلت الصحابية الجليلة خَوْلَة بنت ثعلـبـة -رضـي الله عنها- أمير المؤمنين عمر بن الخطاب -رضي الله عنه- وظلت تنصحه، وتعظه، وهو واقف لا يتحرك من أمامها، وينصت لكلامها حتى انتهت من نصيحتها.
أطفال الصحابة: أظهر كثير من الأطفال حزنهم لعدم اشتراكهم في المعارك مع رسول الله صلى الله عليه وسلم، فيحكى أن عمير بن أبي وقاص -وكان صغيرًا- اختبأ في صفوف الجيش حتى لا يراه الرسول صلى الله عليه وسلم فيرده لصغر سنه، وحينما طلب منه الرسول صلى الله عليه وسلم أن يرجع بكى؛ فسمح له الرسول صلى الله عليه وسلم بمصاحبة الجيش.

موسوعة الاخلاق الشجاعة

أنواع الشجاعة:

الشجاعة لها أنواع كثيرة، منها:

الشجاعة في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يغضب إلا إذا انْتُهِكَتْ حرمة من حرمات الله، أو ارتكب أحد الناس منكرًا بأن فعل معصية، فيأمره الرسول صلى الله عليه وسلم بالخير، وينهاه عن المنكر والمعصية، وقد تعلم صحابة النبي صلى الله عليه وسلم ذلك منه.

موسوعة الاخلاق الشجاعة
وقد أمر الله -سبحانه- بهذا النوع من الشجاعة، إذ وجهنا سبحانه إليها في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر،
فقال: {الذين إن مكناهم في الأرض أقاموا الصلاة وآتوا الزكاة وأمروا بالمعروف ونهوا عن المنكر ولله عاقبة الأمور} [الحج: 41]، وقال كذلك: {وما كان المؤمنون لينفروا كافة فلولا نفر من كل فرقة منهم طائفة ليتفقهوا في الدين ولينذروا قومهم إذا رجعوا إليهم لعلهم يحذرون} [التوبة: 122].


وقال الرسول صلى الله عليه وسلم: (قل الحق، ولو كان مرًّا) [أحمد]. وقال صلى الله عليه وسلم: (من رأى منكم منكرًا فليغيره بيده، فإن لم يستطع فبلسانه، فإن لم يستطع فبقلبه، وذلك أضعف الإيمان) [مسلم].
وقد بين النبي صلى الله عليه وسلم أن الرجل الذي يعظ ولي الأمر وينصحه في لين ورفق له أجر عظيم وجزاء وفير من رب العالمين، يقول النبي صلى الله عليه وسلم: (سيد الشهداء حمزة بن عبد المطلب، ورجل قام إلى إمام جائر، فأمره ونهاه فقتله) [الحاكم].

الشجاعة في طلب العلم: المسلم يسعى دائمًا إلى طلب العلم، ويسأل ويستفسر عما لا يعرفه؛ لأن طلب العلم فريضة على كل مسلم ومسلمة، وكان صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم يسألونه، ويستفسرون منه عما لا يعرفونه دون خجل؛ وكان الرجل منهم والمرأة -رضي الله عنهم- في ذلك الأمر سواء.

موسوعة الاخلاق الشجاعة
الشجاعة في الاعتراف بالخطأ: المسلم دائمًا يميل إلى الحق والصواب، وإذا أخطأ يسارع بالاعتراف بخطئه والندم عليه والتوبة إلى الله منه. ومن ذلك موقف سيدنا آدم -عليه السلام- حينما أكل من الشجرة المحرَّمة وعصى ربه، فسارع بالاعتراف بخطئه واستغفر ربه حتى تاب الله عليه.
كذلك نبي الله يونس -عليه السلام- حينما التقمه الحوت، لجأ إلى ربه ذاكرًا مستغفرًا، حتى نجَّاه الله مما هو فيه، وكان يدعو ربه، ويقول: لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين.
وهكذا المسلم دائمًا يرجع ويعود إلى الحق، فإذا صدر منه ذنب أو خطأ فإنه يتوب ويعتذر ويعترف بخطئه.

موسوعة الاخلاق الشجاعة

الشجاعة في القتال: أمر الله المسلمين أن يستعدوا لمواجهة أعدائه، فقال تعالى: {وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة ومن رباط الخيل ترهبون به عدو الله وعدوكم وآخرين من دونهم لا تعلمونهم الله يعلمهم} [الأنفال: 60].
وأمر الله المسلمين أن يقاتلوا المشركين بقوة وثبات وهم يد واحدة، فقال الله تعالى: {إن الله يحب الذين يقاتلون في سبيله صفًا كأنهم بنيان مرصوص} [الصف: 4].
وقال الله تعالى: {يا أيها الذين آمنوا إذا لقيتم فئة فاثبتوا واذكروا الله كثيرًا لعلكم تفلحون} [الأنفال: 45].
وقال الله تعالى: {يا أيها الذين آمنوا إذا لقيتم الذين كفروا زحفًا فلا تولوهم الأدبار} [الأنفال: 15].
والمسلم لا يخشى الموت في سبيل الله، فهي منزلة عظيمة عند الله -سبحانه-.

موسوعة الاخلاق الشجاعة
وحث النبي صلى الله عليه وسلم على القوة، فقال: (المؤمن القوي خير وأحب إلى الله من المؤمن الضعيف، وفي كلٍّ خير. احرص على ما ينفعك، واستعن بالله ولا تَعْجَزْ، وإن أصابك شيء فلا تقل: لو أني فعلتُ كذا كان كذا وكذا، ولكن قل: قدَّر الله وما شاء فعل، فإن لو تفتح عمل الشيطان) [مسلم]. فعلى المسلم أن يجعل الشجاعة صفة لازمة له على الدوام.




موسوعة الاخلاق الشجاعة





 
من مواضيعي في كريزي مان

  • بكاء الروح
  • باقات ورد متحركة
  • سفيرة مصرية في كندا عمرها ‬10 ‬سنوات
  • المحراب !!
  • معجزة الاسراء والمعراج
  • قناة الناس.. حقيقة لا دفاع ( 1 ــ 3 ) – بقلم: د. صفوت حجازي
  • تشكيلات جليدية ......رائعة
  • ضوابط للمراة فى العمل - الشيخ القرضاوى
  • منح الجنسية المصرية لـ123 شخصا من أبناء لأم المصرية ..
  • يقولون والله عز وجل يقول ....
  • عمر الاصيل
    افتراضي

    الشجاعة من أكرم الخصال التي يتصف بها الرجال، فهي عنوان القوة، وعليها مدار إعزاز الأمة، والمؤمن القوي خير وأحب إلى الله من المؤمن الضعيف، فالشجاعة صفة لا يتحلى بها إلا الأقوياء الذين لا يأبهون الخوف، ولا يجعلون الخور والضعف ديدنهم .

    ولقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أشجع الناس، فقد فرت منه جيوش الأعداء وقادة الكفر في كثير من المواجهات الحاسمة، بل كان يتصدر صلى الله عليه وسلم المواقف والمصاعب بقلب ثابت وإيمان راسخ، ويؤكد أنس بن مالك رضي الله عنه ذلك بما حصل لأهل المدينة يوماً، حينما فزعوا من صوت عالٍ، فأراد الناس أن يعرفوا سبب الصوت، وبينما هم كذلك إذ أقبل عليهم النبي صلى الله عليه وسلم على فرس، رافعاً سيفه قائلاً لهم: ( لم تراعوا لم تراعوا ) ، أي (لا تخافوا ولا تفزعوا) رواه البخاري و مسلم ، فهذا الموقف يبين شجاعته صلى الله عليه وسلم، حيث خرج قبل الناس لمعرفة الأمر، وليطمئنهم ويهدأ من روعهم.

    ويؤيد ما سبق موقفه صلى الله عليه وسلم حين تآمر كفار قريش على قتله، وأعدوا القوة والرجال لذلك، حتى أحاط بمنزله قرابة الخمسين رجلاً، فثبت عندها رسول الله، ولم يُصبهُ الخوف، بل نام ولم يهتم بشأنهم، ثم خرج عليهم في منتصف الليل بشجاعة وقوة، حاثياً التراب على وجوههم، ماضياً في طريقه، مخلفاً علياً مكانه.

    ويجلس صلى الله عليه وسلم في الغار مع سيدنا أبي بكر ، والمشركون حول الغار، وهو يقول لأ بي بكر بشجاعة الواثق بحفظ الله: ( لا تحزن إن الله معنا ) .

    وصارع رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات مرة ركانه المعروف بقوته وشدته في القتال، فصرعه رسول الله وغلبه، فأي شجاعة وقوة كان يمتلكها عليه الصلاة والسلام.

    وذات مرة استظل عليه الصلاة والسلام تحت ظل شجرة لينام القائلة، وكان متعباً من أثر إحدى الغزوات، وقد علق سيفه على غصن الشجرة، وبينما هو كذلك إذ أقبل عليه أحد المشركين، آخذاً بسيف رسول الله، قائلاً له: من يمنعك مني؟ فأجاب رسول الله إجابة الأبطال، من غير تخوف: الله! ثم قام وأخذ رسول الله السيف بشجاعة وقوة، وقال للمشرك من يمنعك مني؟ فأجاب قائلاً لرسول الله: كن خير آخذ .

    وأما عن شجاعته وإقدامه في الغزوات والحروب، فقد كان الصحابة رضي الله عنهم، إذا حمي الوطيس واشتد البأس يحتمون برسول الله صلى الله عليه وسلم، يقول علي رضي الله عنه: " كنا إذا احمر البأس ولقي القوم القوم، اتقينا برسول الله صلى الله عليه وسلم، فما يكون منا أحد أدنى من القوم منه " رواه أحمد .

    ولما أصاب الصحابة يوم حنين من الأذى والهزيمة ما أصابهم، فر بعضهم من أرض المعركة، أما رسول الله صلى الله عليه وسلم فلم يفر، فلقد كان على بغلته و أبو سفيان بن الحارث آخذ بلجامها والنبي صلى الله عليه وسلم يقول بصوت عالٍ: ( أنا النبي لا كذب أنا ابن عبد المطلب ) رواه البخاري و مسلم .

    وفي يوم أحد، يوم أن خالف الرماة أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم، وسيطر المشركون على زمام المعركة، لم يتزحزح النبي صلى الله عليه وسلم من موقفه، بل وقف موقف القائد القوي الشجاع، والصحابة من حوله يتساقطون، وحوصر صلى الله عليه وسلم من قبل المشركين، ولم يكن حوله إلا القلة من الصحابة يدافعون عنه، وبرز منهم سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه، حينما دعاه رسول الله فناوله النبال وقال له: ( ارم يا سعد، فداك أبي وأمي ) رواه البخاري .

    ثم إن قوة النبي صلى الله عليه وسلم وشجاعته، لم تكن في غير محلها، فهذه عائشة رضي الله عنها تقول: ( ما ضرب رسول الله صلى الله عليه وسلم بيده شيئا قط، ولا امرأة ولا خادما، إلا أن يجاهد في سبيل الله، وما نيل منه شيء قط فينتقم من صاحبه إلا أن ينتهك شيء من محارم الله فينتقم لله عز وجل) رواه مسلم .

    لقد كانت مواقف النبي صلى الله عليه وسلم مضرب المثل، ومحط النظر، فهو شجاع في موطن الشجاعة، قوي في موطن القوة، رحيم رفيق في موطن الرفق، فصلوات ربي وسلامه عليه.

    وأخيراً نقول، يكفي المؤمن الشجاع شرفا أن الله يحبه، فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( المؤمن القوي خير وأحب إلي الله من المؤمن الضعيف وفي كل خير ) رواه مسلم ، ويكفي الجبان مذمة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان كثيراً ما يتعوذ من هذه الصفة، فقد كان لرسول الله صلى الله عليه وسلم دعوات لا يَدَعْهن ومنها: ( اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن والعجز والكسل والبخل والجبن وغلبة الرجال ) رواه البخاري


    بوركتي لنا اختي الغالية وجزاكي الله من نعيمة كثيرا كثيرا











    [فقط الأعضاء المسجلين يمكنهم رؤية الروابط - التسجيل سهل يتطلب -اسم.باسورد.اميل. فقط. ] -شرح طريقة تسجيل عضوية - شرح طريقة استرجاع باسورد





     
    من مواضيعي في كريزي مان

  • (مشروع العمر نصف ساعة طاعة)ادخل لتربح الثواب
  • أسباب التحدث اثناء النوم!!
  • إحذر.. تسخين الخبز على البوتجاز ضار بالصحة
  • الزنــــا
  • الرجاء من الجميع الدخول أكذوبة قبر النبي صل الله عليه و سلم
  • صدقة جارية لعلي اكون اخر يوم ليا هنا موسوعة اسلامية كاملة
  • بطاقات أدعية من القرآن والسنة المطهرة
  • يا كتاب المنتديات ... الكتابة من غير نية عناء
  • تعرف على بعض امراض علم النفس
  • القران الكريم كاملا بصوت اكتر من 50 قارى
  • قلب الاحزان
    افتراضي

    جزاكِ الله خير ضي القمر

    وجزاك الله خير عمر على الاضافة الطيبة

    في أمان الله


     
    من مواضيعي في كريزي مان

  • تامر علي اغنية لا انا بنساك - لـ لؤي جامدة جدا على كريزي مان وبس
  • ..:: حصريا جدا أغنية (( محمد البندارى )) - ((( معتدش تنفع ))) :::...
  • حصريا :: عصام كاريكا :: ولا بتهدد :: Ripped @ 128 Kbps على كريزي مان
  • حصريا [[ مصطفى قمر ]] واغنية [[ على اي اساس ]] من الالبوم القادم على كريزي مان وبس
  • حصريا هانى عادل واغنيه تسمحيلى كامله V.C.Q 192 Kbps من فيلم زى النهارده
  • حصريا وانفراد احمد سعد&اصالة واغنية فلم الشبح(سالت نفسي)من برنامج تراتاتا على كريزي مان وبس
  • حصريا [[ حسين زكريا ]] نجم ستار ميكر واغنيه [[ انت عايز مني ايه ]] جامدة جدا
  • حصريــــا احمـــد سعــد و اغنيـــة عمـــــري :: على كريزى مان وبس
  • انفراد - تامر حسين واغنية " موارييش غيرها cdq @ 224 Kbps - الالبوم قريبا جدا على كريزي مان وبس
  • تامر عاشور .:: على رائيك ::. سي دي كوالتي CD.Quality . 128Kbps
  • العجمى
    افتراضي


    طالما تغنت القصائد بأصحابه
    وصدحت الحناجر بمآثر حامليه
    وطالما كان سبباً في شهرة وخلود كثير ممن يحملونه،
    لأنه خلق كريم ونبيل يحمل النفس على الفضائل،
    ويحرسها من الاتصاف بالرذائل،
    هذا الخلق هو الشجاعة التي هي ينبوع مكارم الأخلاق
    والخصال الحميدة.

    فالشجاعة هي الصبر والثبات والإقدام على الأمور النافعة
    تحصيلاً وعلى الأمور السيئة دفعاً،
    وتكون في الأقوال والأفعال،
    وهي من أعز أخلاق الإسلام وافخر أخلاق العرب،


    الذي بفضله -بعد عون الله-


    فتح العرب بلاد الأرض ورفرفت راية الإسلام
    في سماء المعمورة
    لأن أي مبدأ مهما كان قوياً ومتماسكاً
    سيظل يراوح في مكانه إن لم يكن حملته من الرجال الشجعان،
    ولهذا اختار الله خاتم أنبيائه من العرب
    واختار أمة العرب لنشر رسالته الخاتمة،
    بل لم يختر ويرسل أي نبي إلا من بلاد العرب
    وجعل القرآن ولغة أهل الجنة بلغتهم
    وقال تعالى (اللّهُ أَعْلَمُ حَيْثُ يَجْعَلُ رِسَالَتَهُ) [الأنعام : 124].


    يقال إن الشجاع محبب حتى إلى عدوه،
    والجبان مبغض حتى إلى أمه،
    وأن الله يشرح صدر الشجاع بشجاعته وإقدامه،
    وهذا معلوم لأن الهم والقلة والذلة وحقارة
    الحال تأتي من الجبن والهلع والفزع،
    وإن السعادة والانشراح والضحك والبسطة تأتي مع الشجاعة والإقدام
    وفرض الرأي وقول كلمة الحق التي علمها رسول الله -صلى الله عليه وسلم-
    أصحابه الكرام- عليهم رضوان الله.

    قال احد الحكماء: اعلم أن كل كريهة ترفع أو مكرمة تكتسب
    لا تتحقق إلا بالشجاعة, ورؤوس الأخلاق الحسنة أولها الصبر،
    فإنه يحمل على الاحتمال وكظم الغيظ وكف الأذى ثم العفة،
    وهي تجنب الرذائل والقبائح ثم الشجاعة،
    وهي صفة تحمل على عزة النفس وإيثار معالي الأخلاق ثم العدل،
    فإنه يحمل على الاعتدال والتوسط وقال بعضهم:

    الشجاعة صبر ساعة.
    علما إن الشجاعة لا تتصل بحجم البدن،
    ولا بشكل الإنسان، يقول الشاعر:
    ترى الرجل النحيف فتزدريه …وفي أثوابه أسد هصور
    ويعجبك الطرير إذا تراه …فيخلف ظنك الرجل الطرير
    وقد عظم البعير بغير لبّ …فلا عرف لديه ولا نكير

    والشجاعة سر بقاء البشر واستمرار الحياة وعمران الأرض.
    وأعلى مراتب الشجاعة هي التضحية بالنفس في سبيل الله تعالى والوطن،
    قال أبو بكر الصديق لخالد بن الوليد -رضي الله عنهما:
    (احرص على الموت تُوهب لك الحياة)،
    والعرب تقول: «إن الشجاعة وقاية، والجبن مقتلة».

    وكمال الشجاعة وزينتها أن تكون بإرشاد العقل،
    وتكون متزنة ومتوافقة مع الحكمة،
    وأن تعتمد على رأي متزن عاقل وحصيف مع حذر وتيقظ دائمين،
    وإلا كانت انتحاراً لأن الشيء
    إذا زاد عن حد الحكمة ممكن أن يكون تهوراً وسفهاً وإلقاءً باليد للتهلكة،
    وذلك مذموم كما يذم الجبن،
    فالشجاعة إذاً خلق فاضل متوسط بين خلقين رذيلين هما الجبن والتهور.



     
    من مواضيعي في كريزي مان

  • ◄███▓▒░ حق الطفولة في الإسلام░▒▓███►
  • مبارك تقدم بإقرار الذمة المالية النهائى
  • عاجل: قرار جمهوري بإعادة البرلمان.. وانتخابات جديدة بعد شهرين من وضع الدستور
  • ஐ◄███▓▒░ من كـــل بستــــان زهــــرة ░▒▓███►ஐ
  • إسرائيل تعتذر لمصر رسميًا عن مقتل 5 جنود على الحدود
  • إذا لم تستح فأصنع ماشئت ..!!
  • الشرطة العسكرية تلقى القبض على رجل يرتدى النقاب في ميدان التحرير
  • ஐ◄███▓▒░ براويز من الحياة ░▒▓███►ஐ
  • هل احب فى الله ... وهل ابغض فى الله؟؟؟؟
  • تبليغ عن مشاركة بواسطة العجمى

  • التعديل الأخير تم بواسطة العجمى ; 01-17-2010 الساعة 11:38 AM
    العجمى
    افتراضي

    قال المتنبي:
    الرأي قبل شجاعة الشجعان …هو أول وهي المحل الثاني
    فإذا اجتمعا لنفس مرة…......بلغت من العلياء كل مكان
    ولربما طعن الفتى أقرانه…...بالرأي قبل تطاعن الأقران
    أما عن شجاعة نبينا -صلى الله عليه وسلم-
    الذي كان أكمل الخَلق خُلقاً، وعلماً،
    وعملاً، فيقول أنس -رضي الله عنه:
    « كان النبي أحسن الناس وأشجع الناس وأجود الناس».


    وعن علي بن أبي طالب -رضي الله عنه-
    وهو من أبطال الأمة وشجعانها
    قال: (إنا كنا إذا اشتد الوطيس واحمرت الحدق اتقينا برسول الله ،
    فما يكون أحد أقرب إلى العدو منه،
    ولقد رأيتني يوم بدر ونحن نلوذ برسول الله ،
    وهو أقربنا إلى العدو) رواه أحمد والطبراني والنسائي.
    وقد فَزِعَ أَهْلُ الْمَدِينَةِ ذَاتَ لَيْلَةٍ فَانْطَلَقَ فرسان المدينة
    قِبَلَ الصَّوْتِ
    فَتَلَقَّاهُمْ رَسُولُ اللَّهِ رَاجِعًا وَقَدْ سَبَقَهُمْ إِلَى الصَّوْتِ
    وَهُوَ عَلَى فَرَسٍ لأَبِي طَلْحَةَ عُرْيٍ فِي عُنُقِهِ السَّيْفُ وَهُوَ يَقُولُ:
    ((لَمْ تُرَاعُوا لَمْ تُرَاعُوا)) رواه البخاري ومسلم.

    وفي غزوة ذات الرقاع،
    كان النبي -صلى الله عليه وسلم- نائماً،
    وإذا بمشرك ينسل ويحمل سيف الرسول،
    ليقتله، ويستيقظ صلى الله عليه وسلم،
    وإذا بالسيف مصلت على رأسه فيقول له المشرك:
    ما يمنعك مني،
    فيجيبه صلى الله عليه وسلم بكل ثبات،
    ورباطة جأش، قائلا: الله. فيسقط السيف من يد المشرك،
    وأصل القصة في الصحيحين.
    وفي موقعة حنين، حينما انكشف المسلمون،
    وهرب كثير من الصحابة عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم-،
    وأحاط به المشركون، إذا به يقف موقف الأسد الهزبر،
    ينادي بكل ثبات ورباطة جأش: ((أنا النبي لا كذب أنا ابن عبد المطلب))،
    حتى عاد إليه أصحابه،
    والتفوا حوله، فتحولت الهزيمة إلى نصر مؤزر.

    قيل لعلي بن أبي طالب -رضي الله عنه-: كيف تصرع الأبطال؟
    قال: إذا لقيت أحدا كنتُ أقدر أني أقتله ويقدر هو أني قاتله،
    فاجتمع أنا ونفسه عليه فنهزمه.
    وقيل له رضي الله عنه: إذا جالت الخيل فأين نطلبك؟
    قال: حيث تركتموني. وكان يقول:
    والذي نفس أبي طالب بيده لألف ضربة بالسيف
    أهون عليّ من موتة على فراش.
    ولما بلغ عبد الله بن الزبير قتل أخيه مصعب قال:
    (إن يقتل فقد قُتل أبوه وأخوه وعمه، إنا والله لا نموت حتفاً،
    ولكن نموت قصعاً بأطراف الرماح وموتاً تحت ظلال السيوف).
    وقد ورد عن البراء بن عازب -رضي الله عنه-
    أنه من فرط شجاعته،

    ألقى بنفسه مقتحماً حديقة المرتدين في حرب مسيلمة الكذاب
    التي سميت حديقة الموت لكثرة من مات فيها من الطرفين، ،
    واشتهر عنه أنه قتل 100 من الشجعان مبارزة.
    وذكروا عن حبيب بن زيد الأنصاري -رضي الله عنه-
    انه لما أمسكه مسيلمة الكذاب،
    قطّع مسيلمة أعضاء جسده قطعة قطعة،
    وهو صامد حتى آخر قطرة من دمه،
    بل قال لمسيلمة حينما قال له: اشهد أني رسول الله، قال:
    إن في أذني صمماً مما تقول.

    وعن معاذ بن عمرو بن الجموح -رضي الله عنه- قال:
    جعلت أبا جهل يوم بدر من شأني،
    فلما أمكنني حملت عليه فضربته فقطعت قدمه بنصف ساقه
    وضربني ابنه عكرمة بن أبي جهل على عاتقي فطرح يدي
    وبقيت معلقة بجلدة بجنبي،
    وأجهضني عنها القتال فقاتلت عامة يومي وإني لأسحبها خلفي،
    فلما آذتني وضعت قدمي عليها ثم تمطأت عليها حتى طرحتها.
    وقيل لعنترة: كيف تغلب الأبطال؟
    قال: أبدأ بالجبان فأضربه فأقسمه قسمين،
    فإذا رأى الشجاعُ الجبانَ مقسوماً فرّ مني،
    وقيل له: كيف تنتصر على الناس؟ قال: بالصبر.
    إن من أهم المعاني التي يجب على المسلم الأخذ بها وتربية النفس عليها،
    تلك المعاني التي تبعث في النفس التضحية،

    والاستعلاء عن الشهوات،
    وحب الموت والشهادة في سبيل الله،
    والتطلع إلى معالي الأمور،
    والتنزه عن سفاسفها، والزهد في الدنيا.
    قد يظن البعض أن الشجاعة أمر فطري،
    لا سبيل إلى اكتسابه، والحق إن الأخلاق كلها يمكن أن تكتسب،
    وإلا لما رتب الله عليها ثواباً ولا عقاباً،
    وقد قال النبي -صلى الله عليه وسلم-: ((إنما العلم بالتعلم، وإنما الحلم بالتحلم،
    ومن يتحر الخير يعطه، ومن يتق الشر يوقه)).
    وهناك عوامل تعين على اكتساب الشجاعة وتنميتها منها:

    أولاً: ترسيخ عقيدة القضاء والقدر،
    وإدراك أن الإنسان لا يصيبه إلا ما كتب الله له،
    ولا يموت إلا في يومه قال الله جل وعلا:
    (وَمَا كَانَ لِنَفْسٍ أَنْ تَمُوتَ إِلاَّ بِإِذْنِ الله كِتَاباً مُّؤَجَّلاً) [آل عمران:145]،
    وقال تعالى: ( فَإِذَا جَاء أَجَلُهُمْ لاَ يَسْتَأْخِرُونَ سَاعَةً وَلاَ يَسْتَقْدِمُونَ) [الأعراف:34].
    ثانياً: التوكل الصادق على الله جل وعلا والاقتناع
    بأن معظم مثيرات الجبن والخوف لا تعدو كونها أوهاماً لا حقيقة لها،
    فمن عرف حقيقة الخلق لم يخش إلا الله،
    وما تخافه من دون الله إنما هم أولياء الشيطان كما قال تعالى
    إِنَّمَا ذالِكُمُ الشَّيْطَانُ يُخَوّفُ أَوْلِيَاءهُ فَلاَ تَخَافُوهُمْ وَخَافُونِ إِن كُنتُمْ مُّؤْمِنِينَ)
    [آل عمران:175]،
    ثالثا: الإعداد والتدريب العملي على أنواع القتال وأساليبه
    والأسلحة واستعمالاتها وخواصها ومواصفاتها
    والرماية والرياضة والسباحة،
    وغيرها والذي هو جزء أصيل من منهج الإسلام في إعداد الرجال
    وإخراج الوهن والخوف من قلوبهم.
    رابعا: القدوة الحسنة والتمثل بشجاعة النبي -صلى الله عليه وسلم-
    وشجاعة الصحابة الكرام والقادة الشجعان العظام .


    إن مما يقوي القلب،
    ويشحذ الهمم ويزيد في النفس الشجاعة،
    وما يعتزبه الإنسان من البطولات التي سطرها أبناء مصرالقوات المسلحة
    فى حربنا مع الصهاينة فى اكتوبر العاشر من رمضان
    أولئك الأبطال الشجعان كانوا يرددون الله اكبر الله اكبر الله اكبر
    هؤلاءالذين نذروا أنفسهم من اجل وطنهم وأهلهم وشعبهم
    وهم يقفون كالأسود، شامخي الرؤوس عالي الجباه
    وهم يسطرون أروع الملاحم التاريخية التي سجلها
    لهم التاريخ باحرف من نور،
    .. نسأل الله أن يثبت اقدام جميع المناضلين المسلمين فى كل مكان
    ويحفظهم ويخذل من عاداهم وأن ينصرهم على عدوه وعدوهم
    انه نعم المولى ونعم النصير

    موسوعة المنتدى الاسلامى
    جوهرتنا الغالية
    ضى القمر
    جعل الله كل حرف فى هذا الموضوع القيم
    فى ميزان حسناتك
    وجعلك ربى دائما فاعل الخير
    مؤثره فى الغير
    واكثر الله من امثالك وحفظك من كل سؤ وشر
    واسأل الله لكِ النجاح فى جميع امور حياتك
    بارك الله فيكِ واسعدك
    عجمى



     
    من مواضيعي في كريزي مان

  • هدى عبد الناصر: سأختار شفيق من أجل الوحدة الوطنية
  • مافيش حاجه
  • مصر تحذر إسرائيل من الاندفاع إلى عملية عسكرية في غزة
  • تحت برج أيفل بباريس
  • على خد السماء نلون احلاما وامالا لاتنضب
  • حبيبتى احمل لكِ عطر وكتاب
  • ஐ◄███▓▒░ يوميّآ‘ت قلب .. } ░▒▓███►ஐ
  • بعد بعض القلوب عن نفوس البشر
  • الحرية والعدالة" يستنكر تصريحات نائب "الإخوان أسيادكم"
  • ஐ◄█░ نسيَـتْ.. أو تناسـتْ !! ░█►ஐ
  • ضى القمر
    افتراضي



    اللهم امين يارب العالمين



    جزاكم الله كل خير على الدعوات الطيبة

    اللهم رب تقبل منا دعاؤنا وصلاتنا وصيامنا واغفر لنا ذنوبنا واسرافنا فى أمرنا

    اللهم امين يا رب العالمين




    جزاك الله كل خير قلب الاحزان

    ربنا يبارك فيك




    جزاك الله كل خير عمر الاصيل استفيد كثير من اضافاتك القيمة وشكرا على التواقيع الممتازة

    حفظك الرحمن من كل سوء واعزك وسدد خطاك


    [IMG]http://www.elislam.net/images/***/to10.gif[/IMG]

    شكرا عمر على مشاركتك الجميلة





    الف شكر العجمى على الاضافات الرائعة المتنوعة
    وعلى التنسيق المميز الجميل

    دائما تزيد الموضوع افادة ولا حرمنا الله باذن الله الاجر والثواب

    جزاك الله خيرا كثيرا العجمى وجعل مجهودك بميزان حسناتك باذنه تعالى


















     
    من مواضيعي في كريزي مان

  • لاتحـسبوه شـراً لكم ..
  • وصف الجنة - محمد بن صالح العثيمين
  • دفئ قدميك بالسجادة الحرارية!
  • المسابقة الاسلامية الأولى - أتمنى التفاعل والمشاركة والاستفادة
  • سامى يوسف مناجاة
  • يارب ان ذنوبي اليوم قد عظمت
  • الدليل الكامل لفوائد أستعمال الكمامة الطبية أو قناع التنفس
  • قلب العصفور
  • انواع مختلفة من البهارات
  • الإسكندرية عاصمة التاريخ والحضارة والسياحة -
  • إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    الكلمات الدلالية (Tags)
    موسوعة , الاخلاق , الشجاعة



    جديد مواضيع قسم المنتدي الاسلامي
    الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
     
    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    تعليمات المشاركة
    لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
    تستطيع الرد على المواضيع
    لا تستطيع إرفاق ملفات
    لا تستطيع تعديل مشاركاتك

    BB code is متاحة
    كود [IMG] متاحة
    كود HTML معطلة

    الانتقال السريع

    9999
    المواضيع المتشابهه
    الموضوعكاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
    موسوعة اخلاق المسلم - الاخلاق ضى القمر المنتدي الاسلامي 11 01-17-2010 08:57 PM
    موسوعة الاخلاق - الصبر ضى القمر المنتدي الاسلامي 10 01-17-2010 08:28 PM
    >>> * الصياعة* ادب مش هز اكتاف . . . * حماده بيه منتدي شباب 20 11-06-2009 07:42 PM
    موسوعة العلم و الإيمان للد. مصطفى محمود .. أقوى موسوعة علمية فى 8 سيديهات كاملة صوت الحق ارشيف المنتدي 1 09-29-2009 10:02 AM
    الكترة تغلب الشجاعة محمود دياب الشعر والشعراء 2 01-07-2009 03:03 AM

    الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +2 . الساعة الآن 11:23 AM .


    Powered by vBulletin® Version 3.8.1 Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.

    جميع المواضيع والمشاركات المكتوبة تعبر عن وجهة نظر صاحبها ... ولا تعبر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدي

    1
    دردشة كريزي مان اون لاين
    دخول الاعضاء