الملاحظات

خيمة رمضان كل عام وانتم بخير


قائمة الاعضاء المشار إليهم :

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
ضى القمر
افتراضي رمضانيات بريطانية

رمضانيات بريطانية


رمضانيات بريطانية

رمضانيات بريطانية
بقلم/ زينب مصطفى




رمضانيات بريطانية
- صباح الخير يا عزيزتي. - صباح الخير مسز سميث.. تفضلي بالدخول. - شكرًا.. فأنا في عجلة من أمري. فقط أحببت أن أقدم لك هذه الهدية الصغيرة، إنها علبة من التمر اللذيذ.. رأيته متوفرًا بكثرة في السوق، فعرفت أن شهركم المفضل قد اقترب.. تفضلي.. وشهر سعيد. هكذا ودعتني جارتي العجوز الطيبة، وتركتني في غمرة من مشاعر الشجن والحنين لأيام ذات مذاق خاص..

ذكريات من رمضان
كانت الفرحة برمضان تعلن عن نفسها قبل الشهر الكريم بشهور.. ولا يغيب عن ذاكرة القلب ذلك الحشد الهائل من الإعداد لرمضان، والذي كان لطفولة جيلي عالمًا سحريًا دائمًا تحفه الطقوس المبهجة التي تجعلنا مترعين بالسعادة. ورغم مرور السنين.. وكلما جاء رمضان يتألق وجداني بصور من الذكرى نسجتها الأيام بنبضات قلبي، فينساب من بعيد صوت الشيخ محمد رفعت عذبًا نديًا حاملاً لقلبي معاني الخشوع والأنس بالقرآن، وما زالت عيني تذكر أطياف ألوان الفوانيس في ضوء الشموع.. وما زلت أتنسّم رائحة تلك الأيام، وما أكثر ما كانت تحفل بالعبق والعبير والعطور. ترى هل ما زال المسحراتي يطوف الشوارع بسجله العتيق ودقاته الرتيبة! وهل يفرح أطفال الـ Internet بالمسحراتي، ويحملون له نفس مشاعرنا نحوه من الحب والرهبة؟!


مذاق آخر لرمضان
أمعنت برهة مع الذكريات … وهاهو رمضان يدعوني في الغربة للاستعداد له ولإحيائه.. فرمضان هو رمضان في الشرق أو في الغرب يشحذ الهمم، ويفتح القلوب للعبادة والقرآن والعمل الصالح.

كما يختلف مذاق الشرق عن الغرب، يختلف مذاق رمضان في بريطانيا، لكنه مذاق متميِّز على أية حال، فالأيام في رمضان لا يفارقها هدوءها المعتاد، وليس ثمة مظاهر تغيير في الشوارع والأسواق، اللهم إلا في محلات بيع الطعام الحلال التي تعرض الأطعمة التي تلقى إقبالاً في رمضان من أبناء الجاليات الإسلامية المختلفة. وحديثًا بدأت بعض المحلات الشهيرة في عرض أنواع من التمور -على وجه الخصوص- مما يعد إشارة إلى وضع حاجات الجاليات المسلمة على قائمة الاهتمام.


صيام الأطفال المسلمين في مدارس بريطانيا
تستقبل الأسر المسلمة في بريطانيا -كما في كل مكان على وجه الأرض- تستقبل رمضان بفرحة خاصة، وتهيِّئ الصغار للتعود على الصيام كما تعدُّهم لمواجهة تساؤلات زملائهم ومعلماتهم عن سبب صيامهم، ويبدأ الأطفال المسلمون الصائمون رحلتهم اليومية إلى المدرسة غير مزوَّدين بـ Lunch Box وسط اهتمام كبير من المعلمات وإدارة المدرسة للتأكد من أن الأطفال غير مكرهين على الصيام، والتنبيه عليهم بالمبادرة بإخطار المعلمات لدى إحساسهم بأية رغبة في تناول الطعام. وكثير من المدارس تمنع الأطفال الصائمين من مزاولة الرياضة حرصًا على عدم إرهاقهم، في الجانب الآخر تدور حوارات لا تنتهي بين الأطفال عن الصيام وأسبابه، ويختلط الواقع بالخيال في عالم الأطفال، ويبهر جون بقدرة محمد على الصيام وترك الحلوى، وتشارك مرجريت فاطمة فرحتها برمضان، أما عن المدارس الإسلامية الخاصة فهي تحتفي بالأطفال الصائمين، وتشجعهم على ذلك دون ضغط أو إلحاح.

لقاءات مدرسية رمضانية
وكثيرًا ما تطلب أمهات مسلمات من إدارة بعض المدارس الحكومية -خاصة التي يدرس فيها أطفالهن- أن يُسمح لهن بلقاء تلاميذ بعض الفصول وتعريفهم بالإسلام كدين وحضارة، وكثير من المدارس ترحب بذلك، لأنه يدعم تلاقي الثقافات في مجتمع متعدد الثقافات، وفي مدينة نوتنجهام بوسط بريطانيا طلبت إحدى الأمهات -وهي طبيبة مصرية- من إدارة المدرسة الابتدائية التي يتعلّم فيها أطفالها أن تقدم لأطفال المدرسة تعريفًا برمضان، وظلت تلتقي بالأطفال يوميًا على مدار أسبوع لمدة نصف ساعة تعرض على الأطفال في كل مرة جانبًا أو معنى من معاني رمضان فتكلمهم مرة عن المسحراتي وترسمه لهم، ومرة عن فانوس رمضان، وتعلِّم الأطفال كيف يصنعونه من الورق الملون، وثالثة تخبرهم عن التمر وفوائده، ولماذا يفضل المسلمون الإفطار عليه، ورابعة تكلمهم عن الملائكة وليلة القدر، وخامسة عن القرآن، وأخيرًا عن كعك العيد، وتقدم لهم شيئًا منه. وقد أعجبت إدارة المدرسة بالمشروع، وطلبت من الطبيبة إعداد ملف كامل به، ضمته الإدارة إلى مكتبة المدرسة ليكون مرجعًا للتعريف برمضان كلما دعت الحاجة.
وكلما ذهبت تلك الطبيبة لاصطحاب أطفالها، يلتف حولها الصغار سائلين عن التمر والفانوس، ومتى يعود رمضان، وفي تعليق بريء قال لها مايكل الصغير: إن حكاية المسحراتي أجمل من الـ Fairy Tails(قصص الأشباح). ترى أينشأ جيل في بريطانيا يقبل الإسلام، ويعرف عنه ما يدعوه إلى أن يحبه؟! يبدو ذلك.


والجامعات أيضاً
ويتسع الاهتمام باستقبال رمضان والاحتفال به ليشمل الطلاب المسلمين في الجامعات والمعاهد العليا، فتجد في لوحات الإعلانات بالكليات المختلفة، بطاقات التهنئة بحلول الشهر الكريم، كذلك تتغير مواعيد بعض الدروس والاختبارات بما يتوافق ومواعيد الإفطار، وتحفل المساجد وغرف الصلاة بالأنشطة المختلفة من محاورات ولقاءات، وأصبح سمة مميزة في كثير من الجامعات في لندن الإفطار اليومي المجاني الذي يوفِّره اتحاد الطلاب بدعم من بعض المؤسسات الإغاثية، كذلك تتميز الإصدارات المختلفة من نشرات ومجلات، باحتفاء خاص بالشهر الكريم. ويمتدّ النشاط ليشمل بيوت ضيافة الطلاب والطالبات العام منها والخاص، فتشهد هي الأخرى أنشطة متميزة من إفطارات ومحاضرات، ولقاءات بشخصيات علمية، ويجذب هذا النشاط، وذلك التوادّ، والحرص على الإطعام، كثيرين ممن لا يعرفون عن الإسلام شيئًا فيدهشون لذلك الدفء وتلك الحميمية، وكثيرًا ما شهدت بيوت الضيافة إسلام فتاة أو شاب في رمضان الذي يثير مقدمه حوارات عديدة بين المسلمين وغيرهم، ويدعو كثيرين إلى معرفة الإسلام عن كثب.


وللأسر المسلمة نصيب:
رمضانيات بريطانية
وبعيدًا عن ساحات الدراسة في المدارس والجامعات تجد الأسر المسلمة متنفسًا في التلاقي في رمضان في المساجد ودور الرعاية الإسلامية. التي يقدر عددها بنحو ألف مسجد في بريطانيا، وتعتبر المدن الصغيرة أسعد حظًا؛ حيث تجتمع معظم العائلات في المسجد يوميًا للإفطار ثم لصلاة التراويح.

أما لندن الواسعة الشاسعة فإن الأماكن التي يكثر بها تجمعات المسلمين مثل -شرق، وسط ، شمال غرب لندن- تشهد حشودًا هائلة من الإقبال على صلاة التراويح، حتى إن المشاهد ليظن أنه في بعض أحياء القاهرة أو الإسكندرية في رمضان! ويشهد المسجد المركزي بوسط لندن إقبالاً كبيرًا من المصلين الذين يتسابقون للصلاة خلف الشيوخ الذين يحضرون خصيصًا لإحياء ليالي رمضان، ومن شدة الإقبال والزحام يظن البعض أن ذلك المسجد الفسيح قد استوعب كل المسلمين في لندن، غير أن عشرات وعشرات من المساجد في عديد من الأحياء تلقى كثيرًا من الإقبال، وتفتح كثير من المدارس الإسلامية مساجدها وقاعاتها لإحياء ليالي رمضان، حتى بعض المكتبات العامة في شمال غرب لندن تخصص بعض قاعاتها لإقامة صلاة التراويح.

وفي كل مكان تقام فيه الصلاة يلقى الأطفال رعاية خاصة، فالصغار دون سن التمييز تجالسهم بعض السيدات في غرف خاصة، مما يتيح للأمهات فرصة للصلاة، والأطفال الأكبر سنًا يؤدون الصلاة في صحبة والديهم.

ورغم البرودة الشديدة والأمطار واليوم الدراسي الطويل، ودوام العمل المرهق، إلا أن السابعة مساءً هي موعد اللقاء في ساحات المساجد أو المدارس لصلاة التراويح. وأصبحت هذه التظاهرة الليلية مألوفة لدى جيران المسجد، ويقبلونها طالما تتم في هدوء، وبلا صخب يجرح سكون الليل.


الاهتمام الإعلامي برمضان
وعبر الأثير هناك تسابق جميل، واستعداد خاص لاستقبال رمضان، وذلك عبر ما يعرف بـ "راديو رمضان"، ففي كل مدينة كبيرة في بريطانيا يقوم بعض الشباب المسلم بتوجيه بث إذاعي خصيصًا في شهر رمضان باللغات الإنجليزية والعربية والأردية والبنجابي، وتوجه البرامج للمسلمين ولأفراد المجتمع البريطاني بصفة عامة، وتتسم برامج راديو رمضان بالحيوية والتنوّع، ويغلب عليها مناقشة قضايا اجتماعية وسياسية وإعلامية، وتشمل لقاءات بشخصيات عامة وعادية، كما أن للأطفال أيضًا برامجهم التي تجذب اهتماماتهم.

وإن كان راديو رمضان في كل مدينة يغطي إرساله ساعات محددة فإن في لندن إذاعات رمضانية عديدة تكاد تغطي ساعات الليل والنهار، ورغم تعدد توجهات الإذاعات الرمضانية إلا أن راديو رمضان الإسلامي تفيض برامجه تنوعًا وحيوية، حتى أصبح الاستعداد لرمضان في السنوات الأخيرة يعني في جزء كبير منه استعدادًا للتجديد والإبداع عبر الأثير مع راديو رمضان.


أبواب الخير تُفتَح
ولأن رمضان شهر البر والرحمة، فإن الهيئات الإغاثية المختلفة تنشط نشاطًا ملحوظًا، وتنتهز فرصة إقبال القلوب في رمضان على الخير، وتتولى جمع الصدقات والتبرعات لدعم القضايا الإسلامية الساخنة، بدءاً بالجرح النازف أبدًا.. فلسطين…حتى جرح اليوم الغائر.. الشيشان، وفي صلاة التراويح، وفي القنوت في الوتر.. يتصاعد التضامن والإغاثة بالدعاء، جنبًا إلى جنب مع الدعم المادي. رمضان في بريطانيا من الاستغراب إلى القبول وتمضي أيام وليالي رمضان في بريطانيا بمذاقها الخاص بها.. تسير بالمسلمين في خطى وئيدة.. وبرفق يتشربها نسيج المجتمع البريطاني.. عبر سنين وسنين.. قد تتحول نظرته إلى ذلك الوافد الصائم من دهشة واستغراب إلى فهم وتقبُّل، ومع التواصل الإنساني الراقي بقيم الإسلام قد يتحول التقبُّل إلى إقبال وقَبول.. فها هي مسز سميث تحب التمر، والصغار جون، ومارجريت يشاركون محمد وفاطمة فرحتهما برمضان!ورغم هذا القبول فإنه لازال أمام المسلمين الكثير ليكون لهم الدور الفاعل المنشود في المجتمع البريطاني ، والمجتمعات الغربية بشكل عام
وكل عام والإسلام بخير..


 
من مواضيعي في كريزي مان

  • صلاة الفجر تحمى من الامراض
  • اخلاق المسلم مع رسول الله صلى الله عليه وسلم
  • الرضا جنة العارفين
  • 6 وسائل للتعامل مع عصبية طفلك
  • مبارك الفائزين فى المسابقة الاسلامية لشهر رجب 1432 هجريا
  • يارب ان ذنوبي اليوم قد عظمت
  • ثورة مصر قلق كبير للولايات المتحدة
  • عالم الجريمة المنظمة
  • أربع مليارات وتسعمائة مليون .....
  • مصارحه فى الحب بين قلبين - المسابقة الاولى للخواطر
  • إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    الكلمات الدلالية (Tags)
    بريطانية , رمضانيات



    جديد مواضيع قسم خيمة رمضان كل عام وانتم بخير
    الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
     
    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    تعليمات المشاركة
    لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
    تستطيع الرد على المواضيع
    لا تستطيع إرفاق ملفات
    لا تستطيع تعديل مشاركاتك

    BB code is متاحة
    كود [IMG] متاحة
    كود HTML معطلة

    الانتقال السريع

    9999
    المواضيع المتشابهه
    الموضوعكاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
    مجموعه من ثيم رمضانيات للهاتف المحمول عم السيد ثيمات الجوال 3 03-28-2014 11:32 PM
    رمضانيات ورقائق القلوب MR.K!Mo خيمة رمضان كل عام وانتم بخير 0 07-21-2012 10:13 AM
    ::: رمضانيات ::: العجمى خيمة رمضان كل عام وانتم بخير 178 07-17-2012 03:04 AM
    رمضانيات حمادةعوض خيمة رمضان كل عام وانتم بخير 3 07-30-2011 12:18 PM
    برنامج [رمضانيات] احكام احاديث ادعية نغمات وثيمات رمضانية majd2015 برامج الجوال 0 08-12-2010 12:00 PM

    الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +2 . الساعة الآن 07:19 PM .


    Powered by vBulletin® Version 3.8.1 Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.

    جميع المواضيع والمشاركات المكتوبة تعبر عن وجهة نظر صاحبها ... ولا تعبر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدي

    1
    دردشة كريزي مان اون لاين
    دخول الاعضاء